محافظ الاسكندرية يكشف للميس الحديديحقيقة هدم مايسمى “المنارة الاندلسية ” 

21

كتبه/محمد عزت السخاوي 

فند اللواء محمد الشريف محافظ الاسكندرية الشائعات المثارة مع إحتدام حول هدم مايسمى هدم المنارة الاندلسية وكونها أثر قائلاً ” هذا المبنى عمره 21 سنة فقط وهو مايطلق عليه إسم المنارة الاندلسية وهو في منطقة العجمي غرب الاسكندرية وهو أنسيئ عام 1999 وهو من تصميم الفنان العظيم الدكتور محمد شاكر عميد كلية الفنون الجميله وقتها وليس اثراً أو تراثاً”

وإستطرد في مداخلة هاتفية مداخلة هاتفية عبر برنامج ” كلمة أخيرة ” الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة ” ON” قائلاً” لازم الناس تعرف أن منطقة الكيلو 21 تعاني من تكدش سكاني مرتفع جدا وإزدحام مروري لايمكن تخيله والناس تشكو مر الشكوى وهي منطقة عشوائية كان لزاماً أن تخضع للتطوير “.

 مشيراً إلى أنه مع بداية التطوير تم التنسيق مع وزارة النقل لعمل كوبري بعرض خمس حارات وتكلفة 300 مليون جنيه كاشفاً ان هذا التطوير سيقلل الازمة المرورية لعشرة دقائق مقارنة بساعة ونصف في السابق “.

 كاشفاً أنه تم مراجعة حالة المبني وهو ليس اثرياً ولا تاريخياً ولا حتى ضمن المجلد الاثري للمباني القديمة وتابع قائلاً ” صحيح المبنى شكله جميل ويحمل طابعاً فنيا ً لكنه ليس اثراً وكان لزاماً علينا أن نعالج مشاكل هذه المنطقة التي تعاني الامرين وعملية التطوير كانت تضم هدم هذا المبنى لانه ضمن طريق الكوبري المزمع إنشاؤه ولم يكن لدينا حل أخر والاهم هنا هو مصلحة الناس