محافظ الشرقية يُعلن إفتتاح 9 مشروعات خدمية وتنموية بمركز منيا القمح بتكلفة 74 مليون و843 ألف جنيه تاريخ الخبر: 12 سبتمبر 2021

كتب احمد محمد
مشروعات خدمية تنموية
في إطار إحتفالات المحافظة بعيدها القومي..محافظ الشرقية يُعلن إفتتاح 9 مشروعات خدمية وتنموية بمركز منيا القمح بتكلفة 74 مليون و843 ألف جنيه
 
أعلن الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية الانتهاء من تنفيذ 7 مشروعات بقطاعات ( الشباب والرياضة – الأبنية التعليمية – الطرق والكباري – الطب البيطري ) بمركز ومدينة منيا القمح بتكلفة 74 مليون و 843 ألف جنيه جاهزين للافتتاح ضمن 109 مشروع تنموي وخدمي بنطاق المحافظة في قطاعات (مياه الشرب والصرف الصحي – الإسكان – الكهرباء – الأبنية التعليمية – الطرق – الشباب والرياضة – الطب البيطري) بتكلفة 2 مليار جنيه ، من المقرر إفتتاحهم خلال شهر سبتمبر الجاري في إطار إحتفالات المحافظة بعيدها القومي والذي يوافق التاسع من سبتمبر من كل عام ، لتعود تلك المشروعات بالنفع والفائدة على أبناء المحافظة وتسهم في إحداث التنمية المستدامة وتقديم حياه أفضل للمواطنين.
أوضح محافظ الشرقية أنه تم الإنتهاء من تنفيذ أعمال تطوير مركزي شباب (كفر الصعيدي – بندف) بتكلفة 2 مليون و400 ألف جنيه وذلك بهدف صقل مهارات الشباب وشغل أوقات فراغهم بطرق ايجابية بما يعود بالنفع والفائدة على المجتمع
أشار المحافظ إلي أنه في قطاع الطرق والكباري تم الانتهاء من تنفيذ 4 مشروعات بتكلفة 65 مليون و 600 ألف جنيه شملت أعمال رصف ورفع كفاءة طريق الزقازيق / بندف ( القطاع الثاني) بتكلفة 15 مليون و200 ألف جنيه وطريق 39 منيا القمح / مشتول السوق ( القطاعي الأول والثاني ) بتكلفة 30 مليون و 400 ألف جنيه وكذلك رصف الطريق الدائري بمنيا القمح بطول 5 كم وبتكلفة 20 مليون جنيه وذلك في اطار خطة المحافظة لرفع كفاءة شبكة الطرق الداخلية والفرعية بالمراكز والمدن والأحياء
أضاف محافظ الشرقية أن تم الإنتهاء من أعمال إنشاء مدرسة خيري الميتكناني الثانوية بعدد 9 فصول وبتكلفة 6 مليون جنيه وذلك لتخفيف الكثافة الطلابية داخل الفصول المدرسية وتقديم تعليم جيد لأبنائنا الطلاب , لافتا الي انه في قطاع الطب البيطري تم الانتهاء من أعمال تطوير ورفع كفاءة الوحدتين البيطريتين بقريتي سنهوت والجُديدة بتكلفة 843 ألف جنيه ، وذلك ضمن خطة المحافظة للتوسع في إنشاء الوحدات البيطرية لتقديم الخدمات البيطرية للمزارعين ومربي الماشية حفاظا على الثروة الحيوانية والداجنة وزيادتها.