محافظ الفيوم يقدم التهنئة للأنبا أبرام والإخوة الأقباط بعيد الميلاد المجيد

17

كتب .وجدى نعمان

محافظ الفيوم يقدم التهنئة للأنبا أبرام والإخوة الأقباط بعيد الميلاد المجيد

قام الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، يرافقه كل من الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، واللواء رمزي المزين مدير أمن الفيوم، بزيارة لدير الأنبا أبرام بالعزب، لتقديم التهنئة للإخوة المسيحيين بمناسبة عيد الميلاد المجيد، وذلك بحضور رئيس مكتب الرقابة الإدارية، ورئيس فرع الأمن الوطني، ورئيس مكتب المخابرات الحربية، ورئيس مكتب الأمن القومي، ومدير المباحث بمديرية الأمن، والمستشار العسكري للمحافظة، والمحاسب محمد أبو غنيمة سكرتير عام المحافظة، ورئيس الإدارة المركزية لمنطقة الفيوم الأزهرية، وعدد من رجال الأزهر والأوقاف.

قدم محافظ الفيوم تهنئتة للأنبا إبرام مطران الفيوم، والقمص أنطونيوس وكيل المطرانية، والآباء والقساوسة، حاملاً أصدق التهاني من السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بمناسبة عيد الميلاد المجيد، مؤكداً أن المسلمين والمسيحيين نسيج واحد في وطن واحد هي مصرنا العزيزة.

وأضاف، أن مصر بشعبها وحكومتها وأجهزتها التنفيذية تواجه ظروفاً استثنائية في التصدي لفيروس كورونا الذي ضرب دول العالم وأطاح بالعديد من الأنظمة الصحية بالدول الكبرى، مؤكداً أن مصر قادرة على اجتياز هذه الظروف، بعقول وسواعد أبناءها، وطمأن المحافظ، أهالي الفيوم، بأن المحافظة بأجهزتها التنفيذية والأمنية لا تألوا جهداً في تخطي هذه الظروف، لافتاً إلى المتابعة المستمرة للأزمة أولاً بأول ورفع كفاءة المستشفيات لاستيعاب أي زيادات طارئة في أعداد المصابين.

كما أعرب “الأنصاري” عن شكره للأنبا إبرام مطران الفيوم، على تواصله الإيجابي، مطالباً جميع أهالي محافظة الفيوم بضرورة التكاتف وتوحيد الصف، من أجل رِفعة الوطن ودفع عجلة التنمية، داعياً المولى سبحانه وتعالى أن يديم على مصر نعمة الأمن والأمان والاستقرار في ظل القيادة الرشيدة للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

كما وجه مدير أمن الفيوم التهنئة للإخوة المسيحيين، مؤكداً وحدة الشعب المصري مسلمين ومسيحيين، بوصفهم نسيج واحد وشعب واحد في مواجهة كافة التحديات.

وأكد ممثل الأزهر الشريف أن الأزهر والكنيسة هما الدرع والحصن الحصين فى الحفاظ على عقول الشباب من الغزو الفكري والأفكار الهدامة، مشيراً إلى ضرورة تصحيح المفاهيم المغلوطة ونشر قيم التسامح والحب والمواطنة، كما أعرب مدير عام الدعوة بأوقاف الفيوم عن تهنئته للإخوة المسيحيين شركاء الوطن والإنسانية بعيد الميلاد المجيد، مشيراً إلى أن وحدة الشعب المصري يُضرب بها المثل فى التكاتف والتعاون والاستقرار، داعياً الله عزوجل أن يعيد جميع المناسبات الدينية والوطنية على مصر بالخير والاستقرار.

فيما وجّه نيافة الأنبا إبرام مطران الفيوم، الشكر لجميع المهنئين الذين حضروا لتقديم التهنئة رغم الظروف التي تمر بها البلاد، مؤكداً أن هذه الزيارة تجسد المحبة في أبهى صورها، مشيراً إلى أن العلاقات الوثيقة التي تربط المسلمين والمسيحيين تؤكد على أصالة ووحدة الشعب المصري، داعياً الله العلي القدير أن يرفع هذا البلاء عن مصر ودول العالم أجمع.