محافظ بورسعيد و مدير كلية الدفاع الوطني يشهدان حفل تخرج متدربي برنامج “الدراسات الاستراتيجية والأمن القومي” من محافظة بورسعيد

كتب .وجدى نعمان

محافظ بورسعيد و مدير كلية الدفاع الوطني يشهدان حفل تخرج متدربي برنامج “الدراسات الاستراتيجية والأمن القومي” من محافظة بورسعيد. 

 

شهد اللواء أ.ح /عادل الغضبان محافظ بورسعيد، واللواء أ. ح/ سامح صبري الدجوي مدير كلية الدفاع الوطني، ختام البرنامج التدريبي” الدراسات الاستراتيجية والأمن القومي “، والتي عقدت لمدة أربعة أيام بديوان عام محافظة بورسعيد ، ونظمتها أكاديمية ناصر العسكرية لصالح المجلس الوطني للتدريب والتعليم، بالتعاون مع محافظة بورسعيد، وتم تدريب 150من العاملين بالجهاز الإداري للدولة بمحافظة بورسعيد ،وتستهدف رفع كفاءة العاملين بالجهاز الإدارى للدولة وفقا لخطة مصر ٢٠٣٠ وتعريفهم بماهية وأهمية وأبعاد الأمن القومي، وقوة الدولة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والأمنية/العسكرية الداخلية والخارجية، كما شهد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، تسليم شهادات التخرج للسادة المتدربين خلال أجواء احتفالية ووطنية، جاء ذلك بحضور المهندس عمرو عثمان نائب المحافظ واللواء الأمين العام للمجلس الوطني للتدريب والتعليم الدكتور مدحت عبد الوهاب و المدير التنفيذي للمجلس الوطني للتدريب والتعليم الدكتور محمد السيد الشريف، واللواء مهندس عادل محمود العمده المستشار بأكاديمية ناصر العسكريه ومسؤول العلاقات العامة بالمجلس الوطني للتدريب والتعليم الدكتور احمد سمير فوزي و مسؤول العلاقات العامة والإعلام بوزاره التعليم العالي ياسر جميل ابراهيم والمهندس ايمن سويلم والأستاذ محمد فتحي مدير الموارد البشرية والأستاذة نجوان ضبيع منسق الدورة . 

 

وفي بداية اللقاء، قدم اللواء عادل العمدة عرضا تقديميا حول الدورة التدريبية وأهدافها و اهميتها، عقبه كلمة اللواء ا. ح سامح صبري الدجوي مدير كلية الدفاع الوطني، حيث توجه بالشكر لمحافظ بورسعيد على حسن الضيافة والاستقبال، مشيدا بجهود السيد المحافظ، وقيادته الحكيمة، معربا عن فخره بالانجازات التي شهدتها بورسعيد مؤخرا والذي يعكس المجهود العظيم لكافة الأجهزة المختصة ببورسعيد، كما أكد على جهود الدولة في ملف تحقيق الاكتفاء الذاتي من السلع الغذائية، ومواجهة التحديات خاصة بعد الحرب الأوكرانية الروسية، وجهود القيادة السياسية في توفير مخزون القمح والسلع الاستراتيجية العامة التي تلبي احتياجات المواطنين، كما تطرق لخطط وجهود الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية في تطوير القوات المسلحة. وتسليحها بأحدث الامكانيات و الفكر والتدريب، كما استعرض التحديات التي تواجه الدولة المصرية على كافة الأصعدة ،، نتيجة تداعيات الحرب الاوكرانية الروسية، مشيرا إلي جهود القوات المسلحة في مواجهة الارهاب، و تأمين حدود الدولة المصرية و التطورات التي تشهدها الساحة العالمية وتأثيرها على مصر متطرقا لعدد من الملفات القومية وكيفية تعامل القيادة السياسية والدولة معها وإدارتها، كما تحدث عن مخطط الدولة نحو الجمهورية الجديدة، وأهمية وعي المواطن بجهود الدولة . 

 

وخلال كلمة اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد ، وجه كافة الشكر للقوات المسلحة التي سخرت أكاديمية ناصر لتدريب العاملين بالجهاز الإداري في ٢٧ محافظة، معربا عن تقديره لجهود مدير كلية الدفاع الوطني ووفد اكاديمية ناصر العسكرية العليا والمجلس الوطني للتدريب والتعليم ، في سبيل تنفيذ برامج تدريبية تهدف إلى رفع الوعي وتنمية القدرات، معرباً عن تطلعه إلى استمرار التعاون المثمر والبناء بين المحافظة والأكاديمية والمجلس بما يكفل تحقيق التنمية المستدامة، كما أعرب عن فخره بأكاديمية ناصر العسكرية والذي يعد صرحا عسكريا وتعليميا عظيما. 

 

ووجه محافظ بورسعيد رسالة شكر وفخر واعتزاز لقواتنا المسلحة، والذين يضحون بكل ماهو غال وثمين، للحفاظ على أراضي الوطن ومقدراته، ويواصلوان العمل ليلا ونهارا دون ممل او كلل من أجل الوطن وأبناؤه، ويشاركون أبناء مصر كافة المناسبات و يؤكدون دائما أنهم الدرع الحامي للوطن وأراضيه. 

 

كما وجه اللواء عادل الغضبان، الشكر للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، على جهود التنمية التي تحدث في كافة ربوع مصر، مؤكدا أن الدولة المصرية تشهد نقلة نوعية في تاريخها، وما يحدث حاليا ما هو إلا استكمالا لبطولات و إنجازات قواتنا المسلحة على مر التاريخ . 

 

وهنأ المحافظ السادة المتدربين ، و أكد على أهمية الوعي بجهود الدولة ومحاربة الشائعات والتصدي لكل محاولات التخريب و تعطيل مسيرة التنمية، والتعاون بين الشعب والقوات المسلحة لاستكمال التنمية الغير مسبوقة في ربوع الدولة المصرية. 

 

كما شهد اللقاء تبادل الدروع بين محافظ بورسعيد و مدير كلية الدفاع الوطني تقديرا للجهود المبذولة من الجانبين، والتقاط عدد من الصور التذركاية.