مدرب الأرجنتين يعلق على لقطة ميسي المثيرة

كتب وجدي نعمان

برر مدرب منتخب الأرجنتين، ليونيل سكالوني، رقود مواطنه ليونيل ميسي، نجم باريس

سان جيرمان الفرنسي، خلف حائط الصد البشري خلال مباراته ضد مانشستر سيتي

بدوري أبطال أوروبا، بسعيه للفوز.

وقال سكالوني في تصريحات عبر شبكة “TYC سبورتس” الأرجنتينية، بأن: “ميسي

يسعى دائما للفوز، إذا اضطره الأمر للجلوس خلف الحائط أو بجوار القائم سيفعل، لن يحدث

له شيئا، على الأكثر ستصطدم الكرة بجسده”.

وأضاف المدرب الأرجنتيني: “ميسي سيبقى أساسيا معي، فهو بالنسبة لنا عنصر ثابت لا يمكن تحريكه، ولديه من الخبرات والإرث الذي ينقله لزملائه الشباب، فهو يفعل كل ما يمكن لتحقيق الفوز، وهو نموذج لكل اللاعبين”.

وانتقل المدير الفني للأرجنتين للحديث عن سيرجيو أغويرو، مهاجم برشلونة، مؤكدا أنه لاعب يثير اهتمامه كثيرا.

 وأتم تصريحاته: “لكن أغويرو بحاجة للمشاركة مجددا في المباريات، أتمنى أن يستعيد لياقته، ويضعني في مأزق عند اختيار القائمة، وحتى الآن نحن سعداء بمستوى الثنائي لاوتارو مارتينيز وخواكين”.

وأحرز ليونيل ميسي (34 عاما) أول أهدافه بقميص باريس سان جيرمان، منذ انضمامه إلى صفوفه خلال الميركاتو الصيفي الماضي قادما من برشلونة في صفقة انتقال حر، ليساهم في فوز فريقه على ضيفه مانشستر سيتي (2-0) في المباراة التي جمعتهما مساء يوم الثلاثاء الماضي، على ملعب “حديقة الأمراء” ضمن الجولة الثانية من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.