مدن احداقي…. بقلم /اميرة شمالي

23

فتحت مدن أحداقي
فرأيتُ صورةَ سارقها

ورايت حجاب لا أدري
مايخفي خلف ستائرها

فسرت اليه لا ادري
من اي باب ادخلها

لألاقي فيها معشوقي
قد سد كل نوافذها

ركضت لاحضن مابقي
من حب كان مشاعلها

ضممت يدي على صدري
لكن سراب فارقها

فجلست انادي من حزني
اي الابواب ابادرها

فطرقت ابواب قلبي
اتراني دخلت ام اني
بمكانٍ هُجِرَ من زمنِ

اين نبضات اسرتني
اين بركان من دمي
اين ذرات تتراقص من
شوق حبيب قد جن

ياليت بابي اقفله
بعد ان رحل مالكه
بعد ان هجر ساكنه

مشيت بطريقي اهذي
اين من كان مرآتي
اين من صادق احلامي
اين من عاش باوردتي

فبعثت روحي تسألها
تبحث عن شيء من ذكرى
لكن الروح بكت جنبي
لفراقها جسد عاشقها
لفراق حبيب قد فل
………