مركز المصالحة الروسي المسلحون يفرضون الإتاوات على الطلاب في مناطق سيطرتهم

كتب .وجدى نعمان 

أشار أوليغ إيغوروف نائب رئيس مركز المصالحة الروسي في سوريا، إلى أن المسلحين يفرضون الإتاوات على الطلاب للسماح لهم بالذهاب إلى الجامعات في الأراضي الخاضعة للسلطات السورية.

وقال إيغوروف في إفادة صحفية: “للحصول على إذن بمغادرة أراضي منطقة خفض التصعيد في إدلب من أجل الدراسة في الجامعات السورية، يطلب المسلحون من الطلاب وأسرهم” إتاوات” بمبالغ تفوق بكثير المدخرات المتاحة”.

ويشار إلى أن تصرفات المسلحين تنتهك أحكام اتفاقيات “أستانا”، التي تضمن إمكانية تنقل السكان المدنيين عبر حدود منطقة خفض التصعيد، بما في ذلك التعليم.