مسؤول سوداني مقتل 48 شخصا جراء اشتباكات قبلية في دارفور

كتب وجدي نعمان

قال مسؤول، إن الاشتباكات القبلية في منطقة دارفور المضطربة بالسودان أسفرت عن مقتل 48 شخصا على الأقل الأسبوع الماضي، في أحدث جولة من أعمال العنف الطائفية.

وبحسب مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، اندلعت الاشتباكات بين قبيلة المسيرية ورجال قبائل الرزيقات بالقرب من قرية جوغوما بوسط دارفور الأربعاء الماضي، عقب عملية سطو مسلح، مبينا أن نحو 24 من الضحايا قتلوا السبت، بعد أن فتح مسلحون مجهولون النار على أشخاص كانوا يحاولون التوسط في الصراع.

وذكر أن الآلاف فروا إلى قرية توكتوكا المجاورة، ومعظمهم من النساء والأطفال.

والأحد، فرضت السلطات في وسط دارفور حالة الطوارئ لمدة شهر وحظر تجول خلال الليل. وأجلي عمال الإغاثة من المنطقة وعلقت عمليات الإغاثة.

وقال آدم رجال، المتحدث باسم منظمة محلية تساعد في إدارة مخيمات اللاجئين في دارفور، إن عدد القتلى جراء اشتباكات الأسبوع الماضي قد يكون أعلى على الأرجح.