مستريح جديد فى أسوان اتخذ من تجارة السيارات ستار له

كتب .وجدى نعمان

تمكنت قوات الأمن فى أسوان من ضبط مستريح جديد بدائرة قسم أول، بعد تحرير المواطنين محاضرَ ضدده بتهمة الاستيلاء على أموالهم، بغرض تشغيلها فى تجارة السيارات.

تلقى مدير أمن أسوان اللواء هشام سليم إخطارًا من مأمور قسم أول العقيد أحمد مصيلحى يفيد بتحرير أربعة أشخاص محاضر شرطية ضد “عبد الرحمن خ ي”، ٢٣ عامًا، مقيم السد العالى شرق، ولديه معرض سيارات فى منطقة مدينة ناصر، وبعد انتشار ظاهرة المستريح خلال الفترة الأخيرة أطلق عليه الأهالى “مستريح السيارات”.

وحرر الشاكون المحاضر ضده بإجمالى المبلغ مليون و٩١٧ ألف جنيه؛ حيث تقدم الشاكى الأول بإيصال أمانه قيمته ٥٦٧ ألف جنيه، والشاكى الثانى بإيصال أمانه قيمته ٢٠٠ ألف جنيه، والثالث بإيصال أمانه قيمته ٥٥٠ ألف جنيه، والشاكى الرابع بإيصال أمانه قيمته ٦٠٠ ألف جنيه،حصل عليها المتهم منهم بغرض تشغيلها فى تجارة السيارات، وتحرر المحضر اللازم وجار العرض على النيابة العامة.

يذكر أن ترددت أنباء حول هروب صاحب معرض سيارات خاص يدعى “محمود. ف” نجار بقرية أبو الريش بمحافظة أسوان، والذي يعمل فى مجال شراء السيارات بطريقة الآجل، حيث يحدد مدة معينة لأصحاب السيارة يستلم خلالها قيمتها المالية، والذى يطلق عليه “مستريح السيارات”.

 وأفادت مصادر أن عددا من المواطنين توجهوا الى مركز شرطة أسوان لتحرير محاضر ضده، وذلك بعد تداول أنباء عن هروبه إلى القاهرة، بعد تأخره عن سداد المستحقات المالية الخاصة بالمواطنين الذين يتعاملون معهم، كما تواجدت قوات الأمن فى محيط شركته لفض أى تجهر ومنع أعمال الشغب، وحتى الآن لم تصدر أى معلومة رسمية تؤكد هروبه من عدمه.

وكان الأهالى تجمهروا أمام معرض السيارات الخاصة لأن عدم تواجد محمود فتحي فى أسوان الكثير من الأقاويل فى أسوان؛ حيث تشير بعض الروايات أنه فى رحلة علاج فى القاهرة ومن المقرر أن يعود بعد ثلاثة أيام.