مشاركة السفير المصري في سول في مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين الأكاديمية الوطنية لتدريب الشباب والمعهد الكوري المتقدم للعلوم والتكنولوجيا

35

كتب .محمود متولي

مشاركة السفير المصري في سول في مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين الأكاديمية الوطنية لتدريب الشباب والمعهد الكوري المتقدم للعلوم والتكنولوجيا

شارك الدكتور حازم فهمي، سفير جمهورية مصر العربية لدي كوريا الجنوبية، في مراسم الاحتفال، عبر تقنية الفيديو كونفرانس يوم 27 إبريل الجاري، بتوقيع مذكرة التفاهم لإنشاء نموذج لأهم جامعة كورية في مجال العلوم والتكنولوجيا “المعهد الكوري المتقدم للعلوم والتكنولوجيا” KAIST بمصر. وقد وقع عن الجانب المصري الدكتورة رشا راغب، المدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب NTA، وعن الجانب الكوري الأستاذ الدكتور “كوانج هيون لي” رئيس المعهد الكوري المتقدم للعلوم والتكنولوجيا. 

صرح السفير حازم فهمي في هذا السياق أن توقيع مذكرة التفاهم يأتي تتويجا لزيارة عمل الدكتورة رشا راغب المدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب لكوريا الجنوبية في أكتوبر عام 2019 والتي أعقبها بدء التباحث مع العديد من أهم مراكز التميز بكوريا وتوقيع مذكرات للتفاهم مع تلك المراكز تهدف للتعاون من أجل إثراء عمل الأكاديمية الوطنية للشباب في الارتقاء بالإمكانات العلمية ومهارات الشباب المصري للمساهمة في جهود التنمية والارتقاء بعمل وأداء كافة مؤسسات الدولة والقطاع الخاص والقطاع المدني بمصر. 

أشار الدكتور حازم فهمي إلي أن “المعهد الكوري المتقدم للعلوم والتكنولوجيا”، فضلا عن كونه يحتل المرتبة ال39 علي المستوي الدولي في تصنيف الجامعات QS لعام 2021، والأول آسيويا في مجال الإبتكار، يعتبر كذلك حاضنة لكافة أعمال بحوث وتطوير التكنولوجيا المتقدمة التي تم تغذيتها للصناعات الكورية الناشئة وفقا للرؤية الوطنية الموضوعة لنهضة كوريا الصناعية في بداية السبعينيات من القرن الماضي، كما أنه يتميز حاليا في أحدث علوم تكنولوجيا المستقبل مثل الثورة الصناعية الرابعة وعلي رأسها الذكاء الصناعي وكافة أبعاد التكنولوجيا الرقمية والتكنولوجيا الحيوية.