مشروع روسي – إماراتي لتصنيع طائرات لرجال الأعمال أسرع من الصوت

22

كتبت-نديمة حديد

شكلت روسيا والإمارات مشروعا مشتركا لإنتاج وتطوير طائرة مخصصة لرجال الأعمال تفوق سرعتها سرعة الصوت.

أعلن عن ذلك وزير الصناعة والتجارة الروسي، دينيس مانتوروف،

في تصريح صحفي خلال رحلة عمل إلى الإمارات.

وقال مانتوروف إن المشروع سيكون مشتركا، سيمثل الجانب الإماراتي

فيه شركة “مبادلة للتنمية” في أبوظبي، وسيمثل الجانب الروسي

شركة تصميم وبناء الطائرات أو ربما واحدة من “بناتها”.

وأوضح مانتوروف أنه من المقرر صناعة طائرة رجال أعمال أسرع من

الصوت في نسختين، واحدة بسعة ركاب تصل إلى 8 أشخاص،

وأخرى 30 شخصا، مشيرا إلى أنه من المتوقع الانتهاء من العمل على شكل الطائرة في نهاية عام 2021 – بداية عام 2022.

وقال إن 80% من مواصفات الطائرة جاهزة، مثل السرعة، التي ستتراوح بين 1.5 إلى 1.8 ماخ، وبسرعة 1.8 ماخ يمكن للطائرة أن تحلق لمدة 4 ساعات على الأقل.