مصـر تدعو لإجتماع عربي لبحث فى القضية الليبية

كتب – محمود إبراهيم

 

دعت مصر، يوم الجمعة، إلى اجتماع عربي طارئ لمناقشة تطورات الوضع في ليبيا.

وصرحت الجامعة العربية في بيان إنها تلقت طلبًا من مصر لعقد اجتماع وزاري طارئ لمناقشة التطورات في ليبيا.

التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يوم الخميس مع اللواء عباس كامل رئيس المخابرات العامة وبعض من القيادات العسكرية، لاستعراض تطورات الأزمة الليبية في أعقاب مبادرة “إعلان القاهرة”.

وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي، إن اللقاء تناول مراجعة للتطورات الحالية للأزمة الليبية خاصة في

أعقاب مبادرة “إعلان القاهرة” ومتابعة أحكامها خاصة وقف إطلاق النار.

أطلقت مصر، مبادرة لضمان العودة إلى الحلول السلمية في ليبيا، والتي حظيت بدعم دولي وعربي واسع النطاق.

تضمنت المبادرة المصرية المسماة “إعلان القاهرة” التأكيد على وحدة الأراضي الليبية وسلامتها واستقلالها واحترام جميع الجهود

والمبادرات الدولية وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة والعمل على إعادة الدولة الليبية إلى مؤسساتها الوطنية مع تحديد الآلية

الوطنية الليبية الليبية لإحياء المسار السياسي تحت رعاية الأمم المتحدة.

على الرغم من التزام الجيش الليبي بالتزاماته الدولية وقرار وقف إطلاق النار الناتج عن إعلان القاهرة ، فإن الميليشيات

الموالية لتركيا والمرتزقة السوريين ما زالت تحشد قواتها لمهاجمة تجمعات الجيش الليبي شرق مصراتة، غرب سرت.