مع بدء أول أيام الدراسة  محافظ البحيرة إنتظام سير العملية التعليمية بالمدارس والمعاهد الازهرية بالمحافظة

كتب احمد محمد
مع بدء أول أيام الدراسة 
محافظ البحيرة إنتظام سير العملية التعليمية بالمدارس والمعاهد الازهرية بالمحافظة .
– اليوم شهد بدء الدراسة بـ ٩٣٧ مدرسة بنطاق المحافظة .
– إضافة ٤٠ مدرسة جديدة ودخولها الخدمة هذا العام .
– تطبيق كافة الإجراءات الإحترازية والحفاظ على التباعد بين الطلاب .
– إستعداد كامل لإستقبال أكثر من ١.٥ مليون طالب وتلميذ بالمراحل المختلفة .
– فقرات بالإذاعة المدرسية تتضمن أغاني وأناشيد وطنية إحتفالاً بذكرى إنتصارات حرب أكتوبر .
 
 
مع بدء إنطلاق أول أيام الدراسة بالعام الدراسي الجديد ٢٠٢١/ ٢٠٢٢، أكد اللواء/ هشام آمنة – محافظ البحيرة على إنتظام سير العملية التعليمية داخل ٩٣٧ مدرسة بالإضافة إلى المعاهد الأزهرية التي بدأت الدراسة بها اليوم وسط إجراءات إحترازية مكثفة وإتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الوقائية التي تتخذها الدولة للوقاية من فيروس كورونا المستجد كما تشهد باقي مدارس المحافظة إنطلاق الدراسة بها غداً الأحد .
مؤكداً على الإنتهاء من كافة الإستعدادات لإستقبال العام الدراسى الجديد وتشكيل غرف عمليات للتأكد من انتظام سير العملية التعليمية وتطبيق الإجراءات الإحترازية ونظافة المدارس وتفعيل قرارات مجلس الوزراء ووزير التربية والتعليم فى هذا الشأن .
حيث انطلقت الدراسة صباح اليوم السبت ٩/ ١٠ /٢٠٢١ بمدارس البحيرة وإنتظم الطلاب والطالبات بمختلف المراحل الدراسية داخل ٩٣٧ مدرسة تعمل يوم السبت موزعة على جميع الإدارات التعليمية حيث انطلقت الدراسة اليوم داخل ٥١٠ مدرسة إبتدائي و٣٣٨ مدرسة إعدادي و١١ مدرسة ثانوي و٧٨ مدرسة ثانوي فني ( صناعي – تجاري – زراعي ) ومن المقرر أن تستكمل الدراسة غداً الأحد كلياً بجميع مدارس المحافظة بكافة مراحلها الدراسية ونوعياتها المختلفة مقيدا بها ١٥٩٥٠٧٧ ( مليون وخمسمائة خمس وتسعين ألف وسبع وسبعين طالب وطالبة ) .
هذا وقد أستهلت جميع المدارس اليوم يومها الدراسي الأول بتحية العلم وترديد النشيد الوطني وكلمة فى طابور الصباح للترحيب بالطلاب الجدد وأخرى عن ذكرى حرب أكتوبر المجيدة كما تضمنت أول حصة دراسية عن معركة العبور فى حرب أكتوبر وتعريف الطلاب بالرموز والنماذج المشرفة من أبناء قواتنا المسلحة الذين قدموا أرواحهم فداءً للوطن .   
   
بالإضافة إلى توعية الطلاب والتلاميذ بمخاطر فيروس كورونا وطرق الوقاية منه بالإهتمام بالنظافة وغسل الأيدي التباعد الإجتماعي والبعد عن التجمعات وضرورة إرتداء الكمامات الطبية، مع تطبيق قواعد الحضور والغياب على الطلاب والمعلمين .
  
هذا وقد أشار محافظ البحيرة أنه تم خلال الفترة الماضية عقد إجتماعات وتكثيف الحملات للتأكد من جاهزية وإستعداد المدارس لإستقبال العام الدراسي الجديد، تم خلالها التأكيد على مسؤلي مديرية التربية والتعليم والإدارات التعليمية بالتنسيق مع الوحدات المحلية بإستمرار المرور الدوري على المدارس للوقوف على مدى إستعدادها والتأكيد على إنتهاء جميع أعمال الصيانة والإصلاحات بالمدارس من نوافذ ودورات مياة وكهرباء وأسوار وبوابات والتأكد من جاهزية المباني الجديدة إنتهاء كافة أعمال الصيانة اللازمة مع إتخاذ الإجراءات الإحترازية والتعقيم التى تكفل الحفاظ على الصحة العامة للطلاب وكذا إزالة أي إشغالات بجوار المدارس .
ومراجعة أسلاك وأعمدة الإنارة، مع التأكيد على تواجد الزائرات الصحيات بالمدارس مع بداية العام الدراسي، ومتابعة الإلتزام بحضور الطلبة والتلاميذ وهيئة التدريس طابور الصباح وتحية العلم وتحقيق الإنضباط الإداري بالمدارس والإلتزام بمواعيد الحضور والإنصراف الرسمية .
وكذا الإلتزام بتوزيع الكتاب المدرسي على الطلاب منذ اللحظة الأولى لبداية الدراسة .
وصرح أ/ يوسف الديب – وكيل وزارة التربية والتعليم بالبحيرة أن المديرية قد أنهت إستعداداتها لإستقبال الطلاب بمدارس البحيرة والتعامل مع أية مشكلة طارئة من خلال إنعقاد دائم لغرفة العمليات المركزية بالمديرية والتى تم ربطها بغرف عمليات فرعية مماثلة بكل إدارة تعليمية والتأكد من تطبيق كافة الضوابط الواردة فى الكتاب الدورى للوزارة وتم التأكد من سلامة بوابات التعقيم بالمدارس حفاظاً على صحة وسلامة الطلاب والعاملين والإنتهاء من أعمال الصيانة البسيطة ومراجعة دورات المياة وأسلاك الكهرباء وبلاعات الصرف والنوافذ والشبابيك والأثاث والمقاعد والتأكيد على نظافة المدارس من الداخل والخارج وكذا الإنتهاء من طلاء ودهان الأسوار وتجديد الأعلام وتقليم الأشجار وتهذيبها .
كما صرح وكيل الوزارة أنه قد تم إضافة ٤٠ مدرسة جديدة ودخولها الخدمة هذا العام الدراسي الجديد فى مختلف المراحل الدراسية لتقليل كثافة الفصول وتحقيق التباعد الإجتماعي بين الطلاب .