مع تزايد أعداد الإصابات بكورونا بفرنسا وألمانيا أوروبا في خطر كبير جراء كورونا

18

كتب محمد عزت السخاوي
أوربا تواجه موجة جديدة من كورونا والتي تأتي أشد ضراوة من الموجة الأولى وهو ما قابلته فرنسا و ألمانيا بفرض حظر التجوال في أوقات معينة و هو ما يوضحه تحذير الفرع الأوروبي من منظمة الصحة العالمية، الخميس، من أن تطور وباء كوفيد-19 في أوروبا يشكل “مصدر قلق كبير”، مع أن الوضع لا يشبه ما حدث في الربيع.

وقال مدير الفرع الأوروبي للمنظمة، هانس كلوغه، في مؤتمر صحفي عبر الإنترنت إن “عدد الإصابات اليومية يرتفع وحالات الدخول إلى المستشفيات كذلك”، موضحا أن “كوفيد أصبح السبب الخامس للوفاة وتم بلوغ عتبة الألف وفاة يوميا”.

إلا أنه أوضح “مع أننا نسجل زيادة في عدد الإصابات بمقدار الضعفين أو الثلاثة أضعاف يوميًا مقارنة بذروة شهر أبريل، فإننا لا نزال نرصد وفيات أقل بخمس مرات”، مشددًا على أهمية التدابير الجديدة السارية في جميع أنحاء أوروبا للحد من انتقال الفيروس.

واعتبر كلوغه أنها “ردود مناسبة وضرورية لما تخبرنا به البيانات عن انتقال العدوى ومصادرها التي تحدث في المنازل والأماكن العامة المغلقة، ولدى الأشخاص الذين لا يحترمون تدابير الحماية الذاتية”.

وسجلت منطقة أوروبا التابعة لمنظمة الصحة العالمية، التي تضم 53 دولة بما في ذلك روسيا، أكثر من 7.25 ملايين إصابة رسمية ونحو 250 ألف حالة وفاة بسبب الفيروس، وفقًا لجدول مراقبة المنظمة.