مقاتلة من نوع “سو-27” تابعةلروسيا اعترضت فوق مياه بحر البلطيق، طائرتين عسكريتين ألمانية وسويدية.

23

كتب وجدي نعمان

أفادت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الاثنين، بأن مقاتلة من نوع “سو-27” تابعة لها اعترضت فوق مياه بحر البلطيق،

طائرتين عسكريتين ألمانية وسويدية.

وقال المركز الوطني لإدارة شؤون الدفاع عن روسيا والتابع للوزارة، في بيان: “رصدت وسائل المراقبة الجوية

الروسية، يوم 5 أكتوبر

2020، فوق المياه الدولية في بحر البلطيق، هدفين جويين كانا يقتربان من حدود الدولة الروسية”.

 

وأضاف المركز: “ومن أجل تحديد هوية الهدفين ومنع انتهاك حدود الدولة الروسية، أقلعت مقاتلة من طراز سو-27

من قوام قوات الدفاع الجوي الدورية التابعة لأسطول البلطيق”.

 

وحدد طاقم المقاتلة الروسية، حسب البيان، أن الهدفين الجويين هما طائرة للدورية الجوية الأساسية من طراز “P-

3C Orion” للقوات

البحرية الألمانية وطائرة استطلاع من نوع “Gulfstream” للقوات الجوية السويدية.

وذكر المركز أن المقاتلة الروسية رافقت الطائرتين الألمانية والسويدية فوق مياه بحر البلطيق حتى تغيير مسارهما إلى اتجاه معاكس وابتعادهما عن حدود الدولة الروسية، لتعود “سو-27” إثر ذلك إلى مطار مرابطتها بسلامة.

وشدد على أن تحليق المقاتلة الروسية جرى بتوافق صارم مع القواعد الدولية لاستخدام المجال الجوي، مؤكدا أنه لم يتم السماح بحدوث انتهاك لحدود الدولة الروسية.

ورصدت القوات الروسية في الأشهر الأخيرة تكثيف تحليقات الطائرات العسكرية للدول الغربية قرب حدود روسيا، وسبق أن أعلنت عن وقوع حوادث مماثلة فوق كل من البحر الأسود وبحر بارينتس وبحر البلطيق وبحر بيرنغ.