علوم وتكلنولوجيا وفضاء

ملياردير ياباني مشهور يلغي رحلته المقررة حول القمر ويعتذر للضيوف

كتب وجدي نعمان

أعلن الملياردير الياباني يوساكو مايزاوا يوم السبت، أنه ألغى رحلته المقررة حول القمر على متن الصاروخ “ستارشيب” الذي بنته “سبايس إكس”، بسبب التأخير في تطويره.

وأكد مايزاوا على منصة “إكس” أنه تم إلغاء المهمة، موضحا أنه “في هذه المرحلة لا منظور واضحا عن الموعد الذي سنكون فيه قادرين على الانطلاق”.

ملياردير ياباني مشهور يلغي رحلته المقررة حول القمر ويعتذر للضيوف

وأضاف: “لا أستطيع وضع خطط لحياتي الخاصة وأنا آسف لإبقاء أعضاء الطاقم الآخرين الذين دعوتهم في الانتظار، لذلك قررت الإلغاء بعد دراسة متأنية.. أعتذر لمن كان ينتظر هذا المشروع”.

وأوضح بيان نشر على موقع مهمة “دير مون” أنه “ما من جدول زمني واضح متاح بعد تأجيل المهمة المخطط لها أساسا عام 2023.. ولذلك بقلب حزين، اتخذ ميزاوا القرار الحتمي بإلغاء المشروع.. إلى كل من دعم هذا المشروع وانتظر إنجازه نقدر ذلك بشدة ونعتذر”.

ملياردير ياباني مشهور يلغي رحلته المقررة حول القمر ويعتذر للضيوف

وكان ميزاوا اشترى جميع المقاعد واختار مجموعة من الفنانين لمرافقته عام 2021.

وبينما استجاب حوالي مليون شخص لدعوة رجل الأعمال الياباني للمشاركة في المهمة، أعلن في ديسمبر 2022 عن هوية الأشخاص الثمانية الذين سيرافقونه، وهم منسق الأغاني والمنتج الأمريكي ستيف أوكي، والمدون على “يوتيوب” تيم دود، والفنان ييمي ايه دي، والمصوران ريانون آدم وكريم إيليا والمخرج بريندان هول، والممثل ديف جوشي وموسيقي البوب الكوري توب، كما اختار بديلتين لأعضاء الطاقم، وهما المتزلجة الأمريكية على الجليد كايتلين فارينغتون والراقصة اليابانية ميو.

وكان من المقرر أن تستمر الرحلة نحو ستة أيام، من دون الهبوط على القمر، بحسب موقع “ديرمون”.

وقد سافر يوساكو مايزاوا، المؤسس الثري لأكبر موقع لبيع الملابس عبر الإنترنت في اليابان، إلى محطة الفضاء الدولية عام 2021 على متن صاروخ سويوز روسي، مقابل 10 مليارات ين (73 مليون دولار بمعدل التحويل الحالي)، بحسب تقارير إعلامية.

ووفق ما أعلنته شركة “سبايس إكس” التابعة للملياردير إيلون ماسك، في مايو الماضي، من المقرر أن يجري “ستارشيب”، المخصص للرحلات إلى القمر والمريخ، رحلة تجريبية رابعة الأربعاء المقبل.

وانتهت التجارب الثلاث الأولى بتحطم المركبة، وهي مخاطر مقبولة بنظر شركة “سبايس إكس” التي تعتمد إستراتيجية تطوير سريعة مبنية على إجراء اختبارات متتالية للتعلم من الأخطاء.

وكان مايزاوا أعلن عن هذه المهمة المسماة “ديرمون” أي “القمر العزيز” على متن المركبة الفضائية عام 2018، كما قال في نوفمبر الماضي إن المهمة التي كان من المقرر تسييرها في نهاية عام 2023 أرجئت إلى تاريخ غير محدد بسبب “التطورات المستمرة لمركبة ستارشيب”.

زر الذهاب إلى الأعلى