نائب رئيس بنك مصر شهادات الـ25% تسيطر على التضخم وتجمع السيولة من السوق

65

كتب وجدي نعمان

أكدت سهر الدماطى، نائب رئيس بنك مصر والخبيرة المصرفية، أن الشهادات ذات الفائدة 25% تسيطر على التضخم وتجمع السيولة من السوق، قائلة: أحث كل الناس الحائزين على العملة بالاستغناء عنها، والدخول في الشهادات ذات الفائدة المرتفعة، فضلا عن المصريين بالخارج”.

وأضافت سهر الدماطى، فى مداخلة هاتفية ببرنامج “اليوم”، مع الإعلامية دينا عصمت، على قناة DMC، أن ما يحدث من آثار لهذه الشهادات يؤدى إلى كبح التضخم وسحب سيولة، وفى جزء اجتماعي وهو عائد كبير وأصبح سعر الفائدة من الشهادة إيجابى ويمنع تآكل الاموال.

وأشادت سهر الدماطي، بمبادرة تمويل الصناعة، قائلة: “النقطة المهمة مبادرة الصناعة، وهي هايلة لأن الفائدة بتزيد بشكل غير عادى والدخول لدعم الصناعة في هذا التوقيت وتوسيع القاعدة الصناعية وتوطين الصناعة مهم، وما يحدث يعطي متنفس للصناع أنهم يشتغلوا وده تدعيم قوى”، مؤكدا أن مبادرة تمويل الصناعة ذات الفائدة المنخفضة تساعد في تحقيق أهداف الدولة في دعم الصناعة.

وكان بنكا مصر والأهلي قد طرحا الأربعاء قبل الماضى شهادة إدخارية مدتها عام واحد بفائدة سنوية تبلغ نحو 25% تصرف بنهاية المدة، أو فائدة 22.5% تصرف شهريًا .

وأعلن بنك مصر إتاحة 126 فرعًا للعمل يومى الجمعة والأحد، لتقديم خدمات شراء شهادة طلعت حرب واستبدال العملات الأجنبية.

ويواصل الدولار تراجعه فى البنوك المصرية مقابل الجنيه المصري، حيث سجل فى بنكى (مصر – الأهلي) 29.35 جنيه للشراء و29.40 جنيه للبيع.