علوم وتكلنولوجيا وفضاء

ناسا تطلق مستكشف النجوم الجديد إلى الفضاء

كتب وجدي نعمان

نجحت وكالة ناسا الأمريكية صباح اليوم الخميس بإطلاق جهازها الجديدالمخصص لدراسة النجوم والأجسام الفضائية.

وقال بيان صادر عن الوكالة “نجحت ناسا بإطلاق مختبرها الفضائي الجديد Imaging X-ray Polarimetry Explorer

إلى الفضاء مستعينة بصاروخ من نوع Falcon 9 من إنتاج شركة سبيس إكس الأمريكية”.

وأوضحت الوكالة أن الصاروخ أطلق صباح اليوم الخميس من قاعدة كيب كانافيرال في فلوريدا، بتمام الساعة 01:00 بتوقيت الساحل الشرقي للولايات المتحدة (9:00 بتوقيت موسكو).

Video Player

وتبعا للمعلومات المتوفرة فإن جهاز ناسا الفضائي الجديد يزن نحو 325 كلغ، ومجهز بثلاث تلسكوبات متشابهة، ومن وظائفه تتبع مصادر الأشعة السينية في الفضاء، إذ ستساعد البيانات التي سيحصل عليها المختصين بتوسيع معرفتهم حول المجالات المغناطيسية للنجوم النيوترونية والأجسام الفضائية الأخرى.

وكانت ناسا قد أشارت في وقت سابق إلى أن مهمة مستكشفها الفضائي الجديد ستكلف نحو 188 مليون دولار.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى