أخبار المحافظات

نشرة أخبار محافظة الإسكندرية ليوم الاثنين الموافق 2020/11/30

كتب .البراء مهدى

الخبر الاول :-

التقى اللواء / محمد الشريف #محافظ_الإسكندرية ، بمكتبه اليوم ، مع السيد / سفين أولينج سفير دولة الدنمارك لدى مصر ، وذلك في إطار توطيد العلاقات وآفاق التعاون بين الجانبين فى عدد من المجالات .

و رحب المحافظ بالسفير في زيارته للإسكندرية العاصمة الثانية لمصر ، مشيدا بمستوى العلاقات الاستراتيجية المصرية الدنماركية وكذا العلاقات التجارية والاقتصادية التى شهدت طفرة وتطورا كبيرا خلال الثلاث سنوات الأخيرة ، وشهدت تبادلا اقتصاديا وصل إلى مليار دولار .

وأوضح الشريف أن جمعية رجال الأعمال والغرفة التجارية بالإسكندرية لديها العديد من رجال الأعمال الذين يعملون في العديد من المجالات في مختلف أنحاء العالم مؤكدا إلى أن ذلك سيساهم في فتح آفاق تعاون تجارى كبير بين المدينتين ، مؤكدا على استعداد المحافظة لتقديم كافة التسهيلات ، وتذليل أية عقبات لزيادة سبل التعاون خلال الفترة القادمة

الخبر الثانى:؛

#تعرف_على

 أبرز ما جاء خلال #المؤتمر_الصحفي_الشهري الذي عقده اللواء / محمد الشريف #محافظ_الإسكندرية، مع الصحفيين والإعلاميين، واللواء محمود نافع رئيس شركة الصرف الصحى تحت عنوان “مناقشة واقع ومستقبل شبكات الصرف والأمطار وخطة المحافظة العاجلة والمستقبلية لمواجهة نوات الأمطار الغير عادية”

فى البداية كشف اللواء محمود نافع رئيس شركة الصرف الصحي بالإسكندرية، أنه أثناء تطوير الكورنيش وتوسعته سابقا تم إلغاء شبكات ومحطات مياه الأمطار علي الكورنيش، وتحويل مياه الأمطار علي شبكات الصرف الصحي، الأمر الذي أدى إلى زيادة وضغوط كبيرة على شبكات الصرف، وكانت الطامة الكبري منذ عام ٢٠١١ بسبب التوسعات العشوائية والمباني المخالفة التي حدثت بالإسكندرية ونتج عنها تدمير البنية التحتية وتهالك شبكة الصرف الصحي.

وأشار نافع إلى أنه بعد ما حدث فى عام ٢٠١٥ من غرق مدينة الإسكندرية تم اتخاذ مجموعة من التدابير والحلول لعدم تكرار هذا الأمر ، مضيفا أن كمية الأمطار في عام ٢٠١٩ كانت أكبر من ٢٠١٥ إلا أنه تم التعامل معاها بشكل ناجح.

وأكد نافع أن اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية منذ توليه المسؤلية تعامل مع أزمات متتالية على مدار عام ورغم الإرث الموجود من تهالك البنية التحتية إلا أنه استطاع بتواجده المستمر فى الشارع وقت نوات الأمطار الشديدة أن يبرهن على أن الأجهزة التنفيذية بالإسكندرية تقوم بواجبها أثناء نوات الأمطار الشديدة فى ظل الإمكانات المتاحة ولهذا كان قرار مجلس الوزارء الأسبوع الماضى حين تم تخصيص ٣٠٠ مليون جنية كحل عاجل لمشكلة الصرف الصحي بالإسكندرية، وسيتم بذل أقصى جهد للبدء الفوري فى حل المشاكل المستعصية وذلك قبل شهر أكتوبر ٢٠٢١.

من جانبه استعرض اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية الخطط العاجلة والطويلة المدي للتعامل مع النوات الشديدة، ملقيا الضوء علي الحقائق والعقبات الغائبة التي يتم التعامل معها من قبل الأجهزة التنفيذية.

وأكد الشريف أن السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية عاشق للإسكندرية ووضع لها خطط ستعيد لها مكانتها الحقيقية في غضون العشر سنوات المقبلة، من تطوير شبكة طرق ومدن جديدة ستعمل على خلخلة التمركز السكاني الموجود حالياً، والذي يسبب ضغطاً هائلاً على مرافق المحافظة.

وقال المحافظ أن الإسكندرية تعرضت خلال النوات السابقة لكميات أمطار غزيرة تفوق الطاقة الاستيعابية لشبكات الصرف الصحي وتصريف مياه الأمطار. لافتاً أن بها حاليا ٧٣ نقطة ساخنة تتعرض لتراكمات كبيرة من مياه الأمطار.

وأشار أن الحل المؤقت الذي نعمل به لتجاوز النوات القادمة هو الدفع بأسطول كامل لرفع تراكمات المياه. والتنسيق الكامل بين شركة الصرف الصحي والأحياء وكذا خطة الاستعانة بمعدات القوات البحرية والمنطقة الشمالية العسكرية.

وأضاف أن رئيس مجلس الوزراء عقد اجتماعا مع جميع المسئولين وأكد خلاله علي دعم الدولة الكامل للإسكندرية في مواجهة النوات وتم تخصيص ٣٠٠ مليون جنية كحل عاجل لمشكلة الصرف الصحي بالإسكندرية. مشيراً إلى أنه عقب ذلك تم قام بعقد اجتماعا عاجلا مع كافه الجهات المعنية لوضع خريطة عمل جديدة بالكامل للتعامل مع بؤر تراكمات مياة الأمطار وإعادة توزيع النقاط الساخنة.

وطالب المحافظ الصحفيين بضرورة تقصي الدقة في نقل الحقائق والرجوع إلي المصادر الرسمية لتلقي المعلومة الصحيحة، وخاصة فيما يتعلق بصور أماكن الغرق التي يتم تداولها وذلك للقضاء علي الشائعات. وأشار إلى أهمية توصيل الحقائق بمنتهي الشفافية، موضحًا أننا جميعاً نعمل في منظومة متكاملة من أجل خدمة المواطن. مؤكدا على دور الإعلام الهادف الذي يعمل في بناء الدولة.

وألقي الشريف خلال المؤتمر الضوء عن أهم الملفات التي عملت عليها المحافظة خلال العام وعلي رأسها؛ إقامة حلقة سمك والتي من المقرر الانتهاء منها خلال عامين مؤكدا أنها ستكون الأولي من نوعها علي مستوي الشرق الأوسط. وكذلك تم البدء في مشروع الموقف الجديد “ميناء الإسكندرية البري” ومقرر الإنتهاء من تنفيذه خلال عامين.

وأضاف أنه حاليا يتم تنفيذ مشروع إنشاء منظومة Gis وهى تطبيق إلكترونى يتم من خلاله تقديم كافة خدمات المحافظة للمواطن من بينها استصدار تراخيص البناء للتسهيل علي المواطنين. فضلًا على نقل وكالة الخضر والفاكهة الى منطقة نجع العرب.

الأستاذ فكرى عبد السلام نقيب الصحفيين ثمن من جانبه الجهود المبذولة من قبل المحافظة والأجهزة التنفيذية وأكد على أن نقابة الصحفيين ستساهم من جانبها فى زيادة الوعى وتنوير المواطنين بحقائق واقع المشكلات الموجودة التى تعمل الدولة الآن على حلها بشكل جذري بعيدا عن الحلول المؤقتة مشيرا فى الوقت ذاته على دور النقابة فى محاربة منتحلي الصفة والشائعات الذين يحاولون النيل من أى جهد تبذله الدولة وأجهزتها التنفيذية بالتشكيك ونشر الاخبار الكاذبة

 جاء المؤتمر بحضور الأستاذ فكري عبد السلام نقيب الصحفيين بالإسكندرية، واللواء محمود نافع رئيس شركة الصرف الصحي، ود. محمد فؤاد المستشار الإعلامي للمحافظة، ود. إيمان شرف مدير عام الإدارة العامة للعلاقات العامة، وكوكبة من صحفي وإعلامي الإسكندرية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى