نص كلمة الفريق مهندس كامل الوزير وزير النقل أمام فخامة الرئيس/ عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية خلال تفقد فخامته مشروعات تطوير ميناء الاسكندرية الكبير

كتب احمد محمد
بيان صادر عن وزارة النقل:
نص كلمة الفريق مهندس كامل الوزير وزير النقل أمام فخامة الرئيس/ عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية خلال تفقد فخامته مشروعات تطوير ميناء الاسكندرية الكبير وتدشين وحدات متحركة جديدة من السكك الحديدية والجر الكهربائي 
بسم الله الرحمن الرحيم 
فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية 
السادة الحضور الكرام 
اسمحوا لي في البداية أن أرحب بكم في ميناء الاسكندرية أقدم الموانئ المصرية و الذي سيصبح إن شاء الله بتوجيهات سيادتكم درة موانئ البحر المتوسط.
 اليوم سنتشرف بتفقد سيادتكم أعمال التطوير الجاري تنفيذُها بميناء الاسكندرية علي أرض الواقع و عرض ما يتم تنفيذه في موانئ الدخيلة و المكس والتي بالانتهاء منها في نهاية عام 2024 إن شاء الله سيكون ميناء الاسكندرية الكبير من أكبر موانئ البحر المتوسط 
ولتحقيق الهدف الأكبر لتحويل مصر الي مركز للتجارة العالمية واللوجيستيات والذي وجهتم سيادتكم بتنفيذه وذلك بخلق محاور نقل ولوجيستيات تربط بين الموانئ البحرية والموانئ الجافة والمناطق اللوجيستية واهمها محور السخنة / الاسكندرية مروراً بالمناطق الصناعية والموانئ الجافة والمراكز اللوجيستية فى العاشر من رمضان والسادس من اكتوبر والسادات ، لذا كان لزاماً علينا أن نضع خطة لتطوير كافة قطاعات النقل لتتكامل مع بعضها ، و تبدأ من تطوير الموانئ المصرية مرورا بمنظومة النقل متعدد الوسائط كالآتي:
• النقل البحرى: إنشاء أرصفة جديدة بإجمالي أطوال 35 كم بأعماق تتراوح من 15- 18متر ليصل إجمالي أطوال الأرصفة في الموانئ البحرية إلى 73 كم لتستوعب 370 مليون طن بضائع بدلاً من 185 مليون طن سنوياً . 
• النقل البرى: إنشاء 7000 كم طرق سريعة ورئيسية لتصل أطوال الشبكة إلى 30 ألف كم وإنشاء عدد 22 محور / كوبري علي النيل ليصل الإجمالي إلى 60 محور / كوبري بالإضافة إلى إنشاء عدد 1000 كوبري علوي / نفق علي الشبكة ليصل الإجمالى إلى 2500 كوبري علوي / نفق .
 
• النقل السككى: إنشاء شبكة القطارات الكهربائية بطول 2000 كم بالإضافة إلى الشبكة الحالية ليصل إجمالي أطوال خطوط السكك الحديدية في مصر إلى 12 الف كم قادرة علي نقل 2 مليون راكب يومياً بدلاً من 1 مليون حالياً و 13 مليون طن بضائع سنوياً بدلاً من 4.5 مليون طن حالياً.
• النقل النهرى : تطهير وتطوير وتكريك 3125 كم مجاري مائية وانشاء عدد 3 موانئ نهرية جديدة لتعظيم دور النقل النهري
• الموانئ الجافة والمناطق اللوجيستية: إنشاء عدد 8 موانئ جافة وعدد 5 مناطق لوجيستية تستوعب 5 مليون حاوية مكافئة سنوياً بالاضافة الي تطوير عدد 7 موانئ برية علي كافة الحدود المصرية . 
و نظرا لأن الوقت لا يتسع لعرض أوجه التطوير بشكل كامل في كل هذه المجالات و سنتناولها في مناسبات قادمة سنركز اليوم علي تطوير مينائي الاسكندرية والدخيلة وانشاء الميناء الاوسط بمنطقة المكس وبعض عناصر منظومة النقل متعدد الوسائط و التي تُنفذ لصالح ميناء الاسكندرية الكبير وربطها بالموانئ الجافة والمناطق اللوجيستية كنموذج لكافة الموانئ المصرية كالآتى 
 مشروعات تطوير مـــــــيناء الاسكندرية الكبير والتي تشمل:
أولا : – إنشاء وتطوير الارصفة والمحطات 
متعددة الأغراض و المتخصصة فى نوعيات محددة من البضائع لخدمة الأنشطة المختلفة من صادر ووارد وترانزيت مع مراعاة ان يتم تنفيذ هذة الأرصفة بأعماق تتناسب مع زيادة غاطس السفن الكبيرة مما يسمح بتحويل الميناء لمركز إقليمى لخدمة تجارة الترانزيت مع ربطها بشكل مباشر بميناء السخنة عن طريق القطار الكهربائى السريع لخلق محور نقل ولوجيستيات لخدمة التجارة العالمية كالآتى:
• الجراج متعدد الطوابق (منفذ ) المشروع مكون من 5 طوابق على مساحة ارضية 15 ألف م2 باجمالى 75 الف م 2 وطاقة استيعابية 4000 سيارة 
• محطة تحيا مصر (نسبة التنفيذ75٪) 
 إنشاء وتشغيل محطة تحيا مصر متعددة الأغراض علي الأرصفة 55-62 بتكلفة مالية 7 مليار جنيه و طاقة إستيعابية من 12-15 مليون طن سنوياً بإجمالى أطوال أرصفة 2.5 كم وأعماق تتراوح من 14.5 – 17.5 متر بمساحة تخزين 560 الف م2 .
•رصيف 85 / 3(نسبة التنفيذ 90%)
إنشاء رصيف 3/85 ( محطة تفريغ / تداول الأخشاب ) ونسبة تنفيذ 90% بطول 433 متر وعمق 15.5 متر بتكلفة 400 مليون جنيه ويسمح بتراكي سفن حتي 70 ألف طن.  
• ساحات التخزين الجديدة (نسبة التنفيذ 98%)
 إنشاء ساحات التخزين الجديدة علي مساحة حوالى 50 فدان من أراضي ظهير الميناء شمال طريق المكس ( أرض التجارية للاخشاب – أرض الثلاجة – المدرسة – العمارة – شارع الانماطى – أرض هيئة السلامة ) بما يسمح بتداول 3 مليون طن بتكلفة 305 مليون جنيه .
• محطة متعددة الأغراض على رصيف 100 (جاري ) 
إنشــاء وتشغيل محطة متعددة الأغراض على ( رصيف 100 ) بميناء الدخيلة، وطول الرصيف 1800 م وعمق 17 متر 
وظهير خلفى بمساحة 660 ألف م2 بتكلفة تقديرية 3 مليار جنيه .
• محطة الصب الجاف النظيف(مخطط) 
 انشاء محطة تداول الصب الجاف بين رصيفي 91 و 92 بميناء الدخيلة بطول 1150 م وعمق 15 متر وساحة تخزين 300 ألف م2 بتكلفة تقديرية 1.8 مليار جنيه 
• محطة الصب غير النظيف (مخطط) 
إنشاء محطة تداول الصب غير النظيف بالمنطقة خلف رصيف 90 بميناء الدخيلة بطول 540 م وعـــمق 16 متر وساحة تخــزين 188 ألف م2 بتكلفة تقديرية 1.6 مليار جنيه 
• الميناء الاوسط (ميناء المكس)(مخطط) :
إنشاء الميناء الأوسط بين مينائى الاسكندرية والدخيلة فى منطقة المكس بطوال أرصفة 3.5 كم وساحات تخزين 3.5 كم2 بتكلفة تقديرية 12 مليار جنيه  
وبإنتهاء مشروعات الموانئ الثلاثة فإن ميناء الإسكندرية الكبير سيضم عدد أرصفة تبلغ 87 رصيف بإجمالي أطوال 24.9 كم وبأعماق تتراوح من 8.5-20 م 
ثانيا …. محاور النقل متعدد الوسائط 
 محاور النقل متعدد الوسائط تشمل:
1. تطوير منظومة النقل البري
وتشمل إنشاء وتطوير عدد 3 محاور مرورية حرة للربط مع محور التعمير مرتبطة بساحات للدخول و الخروج ومزودة بأجهزة الفحص والتأمين لزيادة معدلات التداول في الميناء والقضاء علي التكدس المروري ، وهم محور الدخيلة(منفذ ) بطول 4.5 كم بتكلفة 816 مليون جنيه ، و محور 27 (منفذ ) بطول 2.4 كم بتكلفة 450 مليون جنيه ، محور 54 (منفذ ) بطول 2.3 كم بتكلفة 905 مليون جنيه.
2. تطوير منظومة النقل بالسكك الحديدية
جاري إعادة تأهيل شبكة السكك الحديدية و ربطها بجميع الأرصفة و المحطات داخل الميناء للربط مع خط القطار الكهربائى السريع و تجديد الأحواش و السكك طبقا للمعايير الهندسية العالمية. و سنتشرف اليوم بتفضل سيادتكم بتدشين أحدث وسائل النقل بالسكة الحديد التي تعاقدنا عليها و وصل بعض منها لتعظيم قدرة الجر و نقل الركاب في السكك الحديدية من جرارات و عربات بكافة أنواعها ووسائل النقل الكهربية الحديثة مثل المونوريل والقطار الكهربائى الخفيف والمترو ومعدات إنشاء واصلاح وصيانة السكة الحديد. 
3. تطوير منظومة النقل النهري: وتشمل تطوير هويس المالح لمرور جميع أنواع العائمات و تطوير المجرى الملاحى لترعة النوبارية لربطها بالميناء النهرى والمنطقة اللوجيستية بحوض المتراس وبنهر النيل ويشمل تطوير كباري الهاويس ( 2 كوبري سيارت – كوبري سكة حديد متحرك ) بتكلفة 300 مليون جنيه حيث بلغت نسبة التنفيذ 45% 
ثالثاً: المناطق اللوجيستية
وتشمل إنشاء المناطق اللوجيستية و مراكز التوزيع للبضائع مع ربطها بشكل مباشر بالميناء بشبكة متكاملة متعددة الوسائط سواء نقل برى أو سككى أو نهرى لزيادة حركة التداول في الميناء وزيادة المساحات المتاحة للخدمات التخزينية وربطها بالميناء وتوفير فرص لأنشطة القيمة المضافة 
وأشار الوزير إلي المنطقة اللوجيستية الأولى(مخطط) بمساحة 273 فدان بتكلفة تقديرية 1 مليار جنيه بحوض المتراس و المنطقة اللوجيستية الثانية(مخطط) بمساحة 11.7 فدان بنجعي اسو والالومنيوم .
 بالإضافة إلى كل هذه الأعمال فى ميناء الإسكندرية والمنطقة المحيطة به ولتنفيذ محور الإسكندرية / السخنة جاري تطوير طريق القاهرة / الإسكندرية الصحراوى ليصل إلى 8 حارات / إتجاه ( 4 رئيسى ، 4 خدمة ) وتطوير خط السكك الحديدية بشتيل / الإتحاد / القبارى / الإسكندرية بطول 227 كم وإنشاء وصلة المناشى / 6 أكتوبر بطول 50 كم.ط وإنشاء الميناء الجاف بالسادس من أكتوبر وخط القطار الكهربائى السريع السخنة / الإسكندرية / مطروح وأخيراً تطوير ميناء السخنة بإضافة 12 كم أرصفة بعمق 18 م وبساحات تداول 5.6 مليون م2 وشبكة نقل داخلية تشمل 14 كم طرق و 10 كم سكك حديدية.
وفي النهايه نعاهد الله وسيادتكم والشعب المصري العظيم بان ننتهى من تطوير كافه الموانئ المصريه ووسائل النقل متعددة الوسائط التي تخدمها في عام ٢٠٢٤ و تحويل مصر الى مركز للتجاره العالميه واللوجستيات ولتتبوأ مصر موقعها الطبيعي بين دول العالم.