« نقيب الفلاحين»: يشيد بارسال وزارة الزراعه لجنه للوقوف علي اسباب تدهور بعض زراعات البطاطس بالمنيا

74

 

كتب محمد عزت السخاوي
اشاد الحاج حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب عام الفلاحين بتواصل وزارة الزراعه معه وإرسال لجنه للوقوف علي اسباب تدهور بعض زراعات البطاطس بالمنيا نتيجة لفساد بعض تقاوي البطاطس بمحافظة المنيا مركز مطاي قرية سيلة الغربيه

لافتا ان لجنة من وزارة الزراعه ذهبت اليوم الأحد الموافق 8نوفمبر لمعاينة بعض الزراعات بالمنطقة التي زرعت بالتقاوي الغير صالحه للوقوف علي الاسباب الحقيقه لتدهور المحصول
في هذه المناطق

واضاف ابوصدام ان المزارعين ينتظرون نتائج التقارير التي سوف تخرج بعد فحص العينات للوقوف علي الاسباب الحقيقه ومحاسبة المتسببين في هذه الازمه
مشيرا إلي أن البطاطس تحتل المرتبه الثانيه بعد الموالح في الصادارات الزراعيه المصريه حيث تم تصدير ما يزيد عن 700 الف طن بطاطس حتي الان هذا الموسم بقيمه تصل إلي نحو223 مليون دولار

وطالب ابوصدام وزارة الزراعه بتشديد الرقابه علي بيع وشراء تقاوي البطاطس والتعامل بدقه وجديه مع مشاكل هذا المحصول الهام
وسرعة انشاء صندوق تكافل زراعي لتعويض المزارعين في حالة الخسارة نتيجه لأي سبب خارج عن ارادتهم

جدير بالذكر ان عدد كبير من مزارعي البطاطس اشتكوا منذ أيام من كارثه قد تؤدي لخراب بيوتهم بمحافظة المنيا مركز مطاي قرية سيلة الغربيه
حيث انهم اشتروا تقاوي بطاطس من تجار معروفين
لديهم نوعها (دايموندا )وبعد اتخاذ كافة اجراءات الزراعه السليمه وزراعة هذه التقاوي ورغم انباتها لم يكتمل نموها رغم اتخاذ كافة الطرق والتدابير بواسطة مهندسين زراعيين
لمعالجة هذه الازمه مما ينذر بخراب بيوتهم لانهم اشتروا هذه التقاوي المضروبه بفلوس بالدين وصرفوا كل ما لديهم علي هذا المحصول الاساسي لديهم كما يمكن لهذه الازمه ان تؤثر سلبيا علي الانتاجيه العامه من البطاطس لهذه العروه مما يؤدي لزيادة اسعارها
مطالبين باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتعويضهم عن هذا الضرر الجسيم ومحاسبة المقصرين
والمزارعين هم المزراع عيد دقش عياد صالح والمزارع محمد خميس خاطر. والمزارع عماد محروس حنين.واخرين من مزارعي البطاطس بقريه سيله الغربيه مطاي المنيا

لا يتوفر وصف للصورة.