نماذج مصريه مشرفه ، بقلم عاطف سيد المحامى بنى سويف

17

“نادر حنا ” …

سافر مع والده اللي بيشتغل طبيب الي نيجيريا ورجع مصر وهو عنده ١٦ سنة

دخل مدرسة اسماعيل القباني ثم تخرج من طب عين شمس وأكمل تعليمه في اميركا اشتغل هناك عامل في بيتزاهت

واشتغل سواق تاكسي لغاية ما أخد الدكتوراه والاستاذية

وبقي واحد من أهم الجراحين في العالم في الجهاز الهضمي ومتخصص في جراحات الاورام المعقدة والعملية بتاعته بتبدأ من ٦ ساعات و ممكن توصل ل١٨ ساعة
هو اللي أسس جراحة الاورام في الميريلاند وبقي أكبر جراح في اميركا وبيشرف علي اربع مستشفيات …
ويُذكر ان كان فيه مريض بورم في فلوريدا عمل عملية استئصال الكلية الشمال والورم رجع تاني علي الكلية اليمين وكل الاطباء في اميركا رفضوا يعملوا العملية لكن الجراح المصرى نادر حنا وافق وفي ١٨ ساعة جراحة قدر ينقذ الروح بأمر الله .
تخيلوا بقي وفي هدوء شديد يسافر نادر حنا إلى مصر ليعالج الغلابة ف المعهد القومي للاورام ببلاش وكررها اربع مرات خلال آخر اربع سنوات .
وكانت كل دقيقة له في مصر تساوى انقاذ حياة نفس وعودة البسمة لوجه مريض قالوا له هتموت ..مش كده وبس كمان بيسافر اسوان وبيعمل كده للغلابة في مستشفيات الحكومة
كل ده بدون شو او دوشة أو نفاق ومش مستنى لا شكر ولا شهرة …
وعلي فكرة “د. نادر حنا ” جاي سوهاج آخر الشهر وبرضه هيشتغل ببلاش للغلابة …
هل حد سمع عن هذه الشخصية المصرية العظيمة التى تعمل من أجل الفقراء…
… تحيا مصر بأبنئها المخلصين