نورا ايلي في ذمة الله ..

107

شعيب زكريا
الأخت و الأم “نورا” -كما يناديها من يعرفها-رمز للمرأة المسلمة العالمة الفقيهة، هي إمراة سويسرية ولدت سنة 1984 وهي ابنة الطبيب السويسري الشهير ايلي فشنتياغيرد ذو الأصول الألمانية .

أسلمت نورا وهي بعمر ثمانية عشرة سنة و لبست النقاب وهي دون الــ 20، حصلت على الدكتورة في علم الأديان من أرقى الجامعات السويسرية.. وهو ما جعلها تتحول الى داعية للإسلام و أسلمت على يدها عشرات النسوة في سويسرا و ألمانيا و النمسا .

نورا -رحمة الله عليها-كانت تعد من أشد المدافعات عن الإسلام في سويسرا و لعبت دورا محوريا في إسقاط قانون منع النقاب فيها .

و قالت في أحد البرامج الحوارية على التلفزيون الألماني ABD : ( قبل أن ألبس النقاب كان الشباب يعاملونني كسلعة و لم يجذبهم إلي سوى جسدي , أما بعدما لبست النقاب أصبحوا يعاملونني كامرأة )

وهو الذي جعل الاعلام الغربي يحرض عليها و يعمل على تشويه صورتها لكن دون جدوى..

كانت تملك كل ما تتمناه أي فتاة في هذا العالم من مال و جمال و علم و حسب و نسب، لكن كل ذلك لم يمنعها من الإسلام ( و الذي يعتبره البعض تقييدا للحريات ) ثم النقاب و الدعوة إلى الله!!