أخبار العالم

هاريس تختار نبيذا مصنوعا في مستوطنة إسرائيلية لمأدبة عيد الفصح

كتب .وجدى نعمان

عرضت نائبة الرئيس الأمريكي كامالا هاريس على ضيوفها في مأدبة إقامتها بمناسبة عيد الفصح اليهودي نبيذا مصنوعا في مستوطنة إسرائيلية، رغم موقف الإدارة الأمريكية المندد بالاستيطان.

وأظهرت صور نشرتها هاريس وزوجها دوغ إيمهوف على “تويتر” أمس السبت أنهما اختارا للمأدبة نبيذا من إنتاج شركة “بساغوت” الإسرائيلية، ومقرها في الضفة الغربية شمالي القدس.

وأكد الرئيس التنفيذي للشركة، ياكوف بيرغ، في حديث إلى إذاعة الجيش الإسرائيلي، أن هاريس اختارت نبيذا يبلغ سعره نحو 40 دولارا مقابل زجاجة، متعهدا بتصميم نوع جديد من النبيذ يحمل اسم نائبة الرئيس جو بايدن، إذا صوتت ضد إحياء الاتفاق النووي مع إيران.

وجاء ذلك على الرغم من توجيه إدارة بايدن انتقادات شديدة اللهجة إلى إسرائيل العام الماضي على خلفية قرارها بناء نحو ثلاثة آلاف وحدة استيطانية جديدة في الضفة العام الماضي، مشددة على أن هذه الخطوة “لا تتماشى مع الجهود الرامية إلى الحفاظ على فرص السلام”.

وكانت “بساغوت” قد استدعت اهتمام وسائل الإعلام عدة مرات في السنوات الأخيرة، خصوصا عندما قدمت عام 2016 طعنا إلى محكمة العدل الأوروبية ضد قرار صدر عن محكمة فرنسية بخصوص ضرورة وضع علامة “المصنوع في مستوطنة يهودية” على السلع المنتجة من قبل الشركات الإسرائيلية في الضفة الغربية والقدس الشرقية والجولان السوري المحتل.

وفي عام 2020، صممت “بساغوت” نوعا جديدا من النبيذ يحمل اسم وزير الخارجية الأمريكي السابق مايك بومبيو الذي زار مقر الشركة خلال زيارته غير المسبوقة إلى الضفة الغربية في نوفمبر هذا العام.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى