هالاند اتباع خطى والدي فى مان سيتي رائع وأسعى لتحقيق طموحاتى

كتب وجدي نعمان

أبدى النجم النرويجي إيرلينج هالاند مهاجم نادي مانشستر سيتي سعادته الجارفة اليوم الاثنين فور إتمام تعاقده إلى قلعة السيتي قادما من نادي بوروسيا دورتموند الألماني، حيث ىنضم اللاعب 21 عاما إلى مانشستر سيتي بداية من يوم 1 يوليو بعقد يمتد لمدة 5 سنوات قادمة، حيث سيُبقيه داخل أروقة استاد الاتحاد حتى صيف عام 2027.

وقال هالاند بعد توقيعه على عقود الانضمام للسيتي، للموقع الرسمي للنادي: “هذا يوم فخر بالنسبة لي ولعائلتي، إن اتباع خطى والدي لهو أمر رائع، وارتداء القميص الأزرق السماوي سيمثل لحظة خاصة بشكل مذهل“.

وأضاف هالاند : لقد شاهدت السيتي دائما وأحببت ما قاموا به في المواسم الأخيرة، أنا معجب بأسلوب لعبهم، هو أسلوب مثير بالفعل، حيث يخلقون الكثير من الفرص، وهو أمر مثالي للاعب مثلي“.

وواصل نجم السيتي : هناك الكثير من اللاعبين العالميين في هذه التشكيلة وبيب هو أحد أعظم المدربين على الإطلاق، لذلك

وتابع هالاند :”أريد تسجيل الأهداف والفوز بالألقاب والتحسن كلاعب كرة قدم وأنا واثق من أنني أستطيع القيام بذلك هنا“.

وأتم هالاند هذه خطوة رائعة بالنسبة لي، ولا أطيق الانتظار للبدء مع الفريق في الفترة التحضيرية“.

.   

من جانبه قال تكسيكي بجيريستين مدير كرة القدم في نادي مانشستر سيتي: “لقد راقبنا إرلينج طوال عدة سنوات، لذلك يُسعدنا ضمه إلى مانشستر سيتي“.

وأضاف مدير كرة القدم في نادي مانشستر سيتي: “إنه موهبة مذهلة، وكان دائما أحد أفضل المهاجمين في أوروبا خلال المواسم القليلة الماضية. سجله التهديفي استثنائي وأداؤه مع بوروسيا دورتموند وفي دوري أبطال أوروبا على وجه الخصوص أثبت أنه قادر على النجاح على أعلى مستوى“.

وواصل تكسيكي بجيريستين : “إرلينج لديه كل ما نريده في المهاجم ونحن على يقين من أنه سوف يتفوق في هذا الفريق وهذا النظام“.

وأكمل بجيريستين  : “لقد كان صعوده رائعا، لكنه لا يزال عمره 21 عاما فقط. أفضل سنواته لازالت أمامه ونحن على ثقة من أنه يمكنه العمل بشكل أفضل مع بيب“.

وأتم تكسيكي بجيريستين : “إنه توقيع مُهم للغاية لنادينا، وأنا متأكد من أن جماهيرنا ستستمتع بمشاهدة أداء إيرلينج داخل هذا الفريق، الجميع في مانشستر سيتي يرحبون بـ “إرلينج هالاند” في النادي ويتمنون له كل التوفيق طوال فترة وجوده هنا.

Image

وتتميز مسيرة هالاند المهنية حتى الآن بشيء واحد بارز: الأهداف، لقد سجل أهدافا بمعدل مذهل في السنوات الست الأخيرة منذ بداية مسيرته الاحترافية وسماته تعني أنه يعد مهاجما نموذجيا بكل تحمله الكلمة من معنى.

هو قوي وطويل وسريع وجيد في ألعاب الهواء وقادر على تسجيل الأهداف سواء بالقدم أو بالرأس، وسيوفر بالطبع لمان سيتي خيار المهاجم المثالي الذي لم يكن متاحا منذ رحيل سيرجيو أجويرو الصيف الماضي.

وُلد إرلينج هالاند في ليدز، حيث كان والده آلف يلعب في الدوري الإنجليزي الممتاز، ثم انتقلت العائلة إلى براين في جنوب النرويج عندما كان هالاند الصغير في الثالثة من عمره.

انضم إرلينج إلى نادي مسقط رأسه قبل سن العاشرة وتطور من خلال الأكاديمية ليظهر لأول مرة في الدرجة الثانية النرويجية قبل ثلاثة أشهر من عيد ميلاده السادس عشر.

تبع ذلك انتقاله إلى نادي مولد أف كي، وكان هدف الفوز الذي سجله للفريق بعد دخوله من على مقاعد البدلاء في أول ظهور له علامة على الأشياء التي سيقدمها لاحقا.

Image

أنهى موسم 2018 كأفضل هداف للنادي، حيث سجل 12 هدفا في 25 مباراة بالدوري، بينما كان لا يزال يبلغ من العمر 18 عاما فقط.

مستواه مع مولد أف كي دفع بطل النمسا ريد بول سالزبورج لضمه في يناير عام 2019. وشارك في خمس مباريات في النصف الثاني من الموسم، ولكن في بداية الموسم التالي، انطلقت مسيرته الحقيقية، حيث بدأ العالم يلاحظ هذا الهداف المذهل.

بين أغسطس 2019 وسبتمبر 2019، هز المهاجم الشاب الشباك 17 مرة في تسع مباريات، بما في ذلك تسجيله لثلاثة أهداف “هاتريك” في أول ظهور له في دوري أبطال أوروبا ضد جينك.

بحلول الوقت الذي انضم فيه إلى دورتموند في يناير التالي، كان قد سجل 28 هدفا في 22 مباراة مع سالزبورج ليبدو مستعدا تماما لخطوة الدوري الألماني.

الهاتريك الذي سجله خلال 23 دقيقة فقط في الفوز 5-3 على أوجسبورج أظهر توهجه في تجربته الجديدة مع الأصفر والأسود، ومع تسجيله ثنائيات في مباراتيه التاليتين، أصبح أول لاعب في تاريخ البوندسليجا يسجل خمسة أهداف في أول مباراتين له وسبع أهداف في أول ثلاث مباريات له.

Image

أنهى هالاند موسم 2019/20 مسجلا 44 هدفا في 40 مباراة مع سالزبورج ودورتموند، وتبع ذلك بتسجيل 41 هدفا خلال موسم 2020/21.

وشمل ذلك أربعة أهداف “سوبر هاتريك” ضد هيرتا برلين وثنائية ضد إشبيلية مما جعله يصبح أسرع وأصغر لاعب يسجل 20 هدفا في دوري أبطال أوروبا.

احتل دورتموند المركز الثالث خلف ريد بول لايبزيج وبايرن ميونيخ في الدوري، لكن هالاند سجل هدفين ضد الأول في الفوز 4-1 في نهائي كأس ألمانيا ليضمن أنه أنهى الموسم حاملا الكأس.

كانت عروضه على مدار هذا الموسم كافية ليفوز بجائزة أفضل لاعب في الدوري الألماني، وأنهى كهداف لدوري أبطال أوروبا للفوز بجائزة مهاجم الموسم في المسابقة.

اقتصرت مشاركات هالاند على 30 مباراة في موسم 2021/22 الذي عطلته فيه الإصابة، لكنه تمكن من زيارة الشباك في 29 مناسبة، وفي نوفمبر الماضي سجل هدفه الخمسين في الدوري الألماني ليصبح أصغر وأسرع لاعب يصل إلى ذلك.

وكانت قصة هالاند مماثلة على الصعيد الدولي، حيث سجل 18 هدفا في 19 مباراة مع النرويج.