رياضة محلية

هدية الأهلي للحاوي في عيد ميلاده بعد الاعتزال منصب إداري ومعايشتين مع عملاقي أوروبا

كتب وجدي نعمان

حرصت الصفحة الرسمية للأهلي على الاحتفال بعيد ميلاد وليد سليمان صانع ألعاب النادى الأهلى، الـ38، حيث ولد حاوى القلعة الحمراء فى الأول من ديسمبر عام 1984 بمركز بنى مزار بمحافظة المنيا، ويملك الحاوى تاريخاً كبيراً مع الساحرة المستديرة.

وكتبت الصفحة الرسمية للأهلي عبر تويتر: “نحتفل اليوم بعيد ميلاد نجمنا السابق وليد سليمان ..عيد ميلاد سعيد”.

الحاويالحاوي

وقرر مجلس إدارة النادي الأهلي تعيين وليد سليمان لاعب الأهلي السابق نائبًا لرئيس قطاع الناشئين، وإعداده ليكون أحد الكوادر المؤهلة بقطاع الكرة في المستقبل القريب.

ومن المقرر أن يقوم وليد سليمان بمعايشة مع فريق ليفربول الإنجليزي، ثم معايشة أخرى مع برشلونة الإسباني.. هذا فضلًا على قيامه في الفترة الحالية بالحصول على بعض الدراسات من الجامعة الأمريكية، وقبلها حصل على دورة الفيفا من جامعة القاهرة..

وفي ذات السياق عقد رئيس النادي اجتماعًا مع كلٍ من خالد بيبو رئيس قطاع الناشئين ووليد سليمان؛ للاتفاق على آلية العمل والدور الذي سوف يقوم به الأخير خلال الفترة القادمة.

تعاقد النادى الأهلى مع نجمه وليد سليمان قادما من فريق إنبى في صفقة تاريخية للقلعة الحمراء في 2 أغسطس 2011 نظراً للإضافة الهائلة التي صنعها الحاوى للأهلى فلقد توج بـ 17 بطولة وشارك في 295 مباراة وسجل 68 هدفاً وصنع 48 هدف أخر قبل أن يعلن الاعتزال في نهاية الموسم الماضى.

وليد سليمان بدأ مسيرته الكروية من خلال اللعب فى مركز شباب بنى مزار بالمنيا، ومن خلاله انتقل إلى فريق الشباب فى نادى حرس الحدود، ثم انضم اللاعب لصفوف نادى الجونة فى موسم (2005 _2006)، وتألق سليمان مع نادى الجونة ونجح فى لفت الأنظار إليه بقوة، إلى أن نجح مختار مختار المدير الفنى لبتروجت وقتها فى ضم اللاعب لصفوف الفريق البترولى بمهاراته، بعدما كان قاب قوسين أو أدنى من الانتقال إلى نادى الإسماعيلى.

وليد سليمان لعب مع نادى بتروجت فى أول موسم له فى الدورى المصرى الممتاز موسم 2006 / 2007، وفى أولى مباريات الفريق فى الدورى الممتاز أحرز سليمان هدف الفوز أمام نادى طلائع الجيش والذى انتهى بنتيجة 3 / 2 لصالح الفريق البترولى، وفى هذا الموسم الرائع لسليمان، اختاره المدرب حسن شحاتة لمرحلة جديدة وهى تمثيل منتخب مصر فى بطولة الألعاب العربية وكان من الأسباب الرئيسية فى فوز المنتخب المصرى بالميدالية الذهبية فى هذه البطولة.

وفى يناير 2009 فضّل وليد سليمان خوص تجربة احترافية جديدة خارج مصر وتحديداً فى نادى أهلى جدة والذى انتقل إليه عن سبيل الإعارة لمدة 6 أشهر فقط بنهاية الموسم الكروى بمبلغ قيمته 500 ألف دولار، لكن هذه التجربة لم تكن ناجحة إلى الحد المطلوب بسبب كثرة الإصابات التى تعرض لها اللاعب، لكن سليمان استطاع ترك بصمته بإحراز هدفه الوحيد فى مرمى نادى الرائد السعودى والتى انتهت المباراة بنتيجة 3 / 2، وأيضا تمكن من مساعدة نادى أهلى جدة فى الاشتراك بمسابقة دورى الأبطال الأسيوى باحتلاله المركز الثالث فى دورى المحترفين السعودى موسم 2008 / 2009

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى