أدب وثقافه

همسات …بقلم / كربمة أبوالنجا

حديث أصدق
ما يكون.
بين قلب يعشق
الصمت والسكون
وليل تغار منه السماء
وتسهرة فيه العيون
وشكوة الروح من
نعاس غادر الجفون.
أى نوع من البشر
أنت تكون
ليظل القلب بك
متعلق مفتون.
وفى قرارة النفس
يريد أن يبتعد
ف يرا نفسه يعود
إليك كالمجنون…
فذاك حديث
أصدق ما يكون.
فعشقى لك كعشق
الورود للغصون

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى