واشنطن لا نستطيع تحديد شروط استئناف العمل ضمن مجلس القطب الشمالي مع روسيا

كتب .وجدى نعمان

 

أعلنت الخارجية الأمريكية أن واشنطن لا تستطيع في الوقت الحالي تحديد شروط استئناف العمل مع روسيا في إطار مجلس القطب الشمالي.

وقال منسق الخارجية الأمريكية لشؤون منطقة القطب الشمالي، جيم ديهارت، في كلمة له أمام مركز “ميريديان” للدبلوماسية العامة في واشنطن، إن “الدول السبع التي تعتبر شركاء في الرأي، اتخذت قرارا مشتركا بتعليق العمل ضمن مجلس القطب الشمالي”، مشيرا إلى أن هذا القرار اتخذ على خلفية العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

وأضاف المسؤول: “الآن سيتعين علينا أن نحدد كيف سنواصل هذا العمل المهم… بدون مشاركة روسيا، وكيف يمكننا الحفاظ على مجلس القطب الشمالي للمستقبل لأننا لا نحاول تغيير قوامه”.

وبشأن شروط استئناف عمل المجلس، قال ديهارت إن واشنطن لا تعرف ماذا سيحدث في المستقبل على الساحة الدولية، مضيفا: “أعتقد أننا سنفهم ذلك إلى حد ما مع تطور الأحداث”.

يذكر أن مجلس القطب الشمالي يضم 8 دول في المنطقة. وقررت الدول الغربية في المجلس تعليق عمله في أوائل مارس الماضي عى خلفية العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

ووصفت موسكو قرار تعليق عمل المجلس بأنه “مسيس وغير عقلاني”.