واشنطن وطوكيو تبحثان تشديد العقوبات ضد روسيا

كتب .وجدى نعمان

 

بحث وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن والأمين العام لمجلس الأمن القومي الياباني تاكيو أكيبا إمكانية تشديد العقوبات المفروضة ضد روسيا.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس في بيان له، يوم الأربعاء، إن الجانبين “بحثا أفضل السبل للتعاون لفرض المزيد من التكاليف على روسيا” على خلفية عمليتها العسكرية في أوكرانيا.

وأكدا المسؤولان دعمهما “للمبادئ الأساسية للحرية وتقرير المصير والسيادة”.

وبحثا أيضا “الجهود الرامية إلى تعزيز السلام والاستقرار في منطقة المحيطين الهادئ والهندي، وكذلك التصدي للمحاولات الأحادية الجانب لتغيير الوضع الراهن”.

وناقش بلينكن وأكيبا كذلك توسيع التعاون الاقتصادي بين الولايات المتحدة واليابان، و”تعزيز النظام العالمي المبني على القواعد”، مرحبين بتعزيز التعاون الثلاثي بين واشنطن وطوكيو وسيؤول في المنطقة، الذي يهدف إلى “إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية وغيره من الأهداف المشتركة”.

وأكد بلينكن وأكيبا على أهمية قمة مجموعة “كواد” التي تضم الولايات المتحدة واليابان وأستراليا والهند، المتوقعة في أواخر مايو المقبل.

وأشار البيان إلى أن المسؤول الياباني استقبله كذلك مستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي جيك ساليفان.