صحة

ورشة عمل لبدء فعاليات تطوير ميكنة المواليد والوفيات وتحسين جودتها بمستشفيات الدقهلية

كتب احمد محمد

صحة الدقهلية

بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية

ورشة عمل لبدء فعاليات تطوير ميكنة المواليد والوفيات وتحسين جودتها بمستشفيات الدقهلية

 في إطار خطة الدولة نحو التحول الرقمي وميكنة الخدمات المقدمة للمواطنين وفقًا لأهداف التنمية المستدامة (رؤية مصر 2030 وبناءا على تعليمات د خالد عبد الغفار وكيل وزارة التعليم العالي والقائم بأعمال وزير الصحة بتطوير ميكنة نماذج الإخطارات الخاصة بتسجيل المواليد والوفيات وأسباب الوفاة بالمستشفيات، وربطها بمنظومة تسجيل المواليد والوفيات بمكاتب الصحة في مصر. 

 و تحت رعاية د شريف مكين وكيل وزارة الصحة بالدقهلية وبحضور د هانم عبد الرؤوف مدير الأمراض المعدية بوزارة الصحة ود سحر عز العرب استشارى منظمة الصحة العالمية لنظم المعلومات الصحية ود دينا حسن مرسي مدير وحدة تداول البيانات بالمركز القومي للمعلومات و د عبد الشكور محمود مسئول مكاتب الصحة ومدير برنامج ميكنة قيد المواليد والوفيات بقطاع الوقائي بالوزارة وبتعليمات د عبير عبد الغني وكيل المديرية للطب والوقائي ود لمياء سلامة مدير الطب الوقائي ود حنان حسن مسئول ميكنة المواليد والوفيات بالدقهلية.

 نظمت مديرية الصحة بالدقهلية اليوم الاربعاء الموافق 1 يونيو 2022م ورشة عمل تدريبية للتدريب على ميكنة المواليد والوفيات وتحسين جودة إخطار أسباب الوفيات بالمستشفيات وذلك بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية والتي تستمر حتى يوم الاثنين الموافق 6 يونيو الجاري بحضور اكثر من 40 متدرب من الاطباء بالمستشفيات والادارات الصحية بالمحافظة.

 وأضاف مكين أن الهدف الرئيسي لتطوير ميكنة إخطارات المواليد والوفيات وربطها بمكاتب الصحة على مستوى الجمهورية هو ربط تقارير أسباب الوفاة بالمستشفيات التي تتم من خلال الطبيب المختص بمنظومة تسجيل الحالات بمكاتب الصحة واستخراج شهادة الوفاة وذلك من خلال ميكنة التقارير المقدمة من المستشفيات لمكاتب الصحة والتي كانت تتم ورقيًا سابقًا.

 وأكد سيادته أن ميكنة تقارير الوفاة المقدمة من المستشفيات لمكاتب الصحة تساهم في إنشاء قاعدة بيانات وإحصائيات كاملة للمواطنين ومعرفة الوضع الصحي الدقيق لهم في كافة ربوع مصر واتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهة التحديات الصحية التي تواجههم والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة لهم مشيرًا إلى التنسيق بين وزارة الصحة والسكان مع الوزارات والجهات الأخرى المعنية لتوفير كافة البيانات الإحصائية الدقيقة لمتخذي القرار، لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين، وتسهيل الحصول عليها.

 ومن جانبه أكدت الدكتورة سحر عز العرب ممثل منظمة الصحة العالمية دعم المنظمة لاستراتيجية الدولة المصرية للارتقاء بالمنظومة الصحية وتحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030، لافتة إلى أهمية مشروع تطوير ميكنة نماذج إخطارات المواليد والوفيات وأسباب الوفاة بالمستشفيات مع منظومة تسجيل المواليد والوفيات بمكاتب الصحة في مصر، لتنفيذ استراتيجية التحول الرقمي، وتعزيز بيانات المواليد والوفيات للارتقاء بالنظم الصحية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى