وزيرة التضامن الاجتماعي تكشف كواليس ومفاجات في لقائها بسيدة المطر

14

وزيرة التضامن الاجتماعي تكشف كواليس ومفاجات في لقائها بسيدة المطر
كتب – محمد عزت السخاوي
علقت وزيرة التضامن الاجتماعي الدكتورة نفيين القباج على لقائها بنعمات عبد الحميد المعروفة إعلامياً بإسم سيدة ” المطر ” قائلة ” ست قوية جداً وعلى راسي وزوجها رجل غلبان جداً وناس طيبين .

وكشفت في مداخلة هاتفية عبر برنامج ” كلمة أخيرة ” الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة ” ON” أنها بعد دراسة أوضاع الاسرة خاصة وان لديهم غرفة بمنافعها تقع في محافظة بني سويف سألت لماذا لانستثمر في هذه الاشياء في المحافظة مشيرة إلى أن سيدة المطر عندما سألتها الوزارة عن إمكانية تشطيب غرفتها في بني سويف وافقت وطلبت فقط صب دور ملحق من أجل نجلها ” .
وواصلت : ” عندما تحدثت مع زوجها وجدت إمكانية إعداد كشك خاص به بالاضافة لهواية السيدة نعمات أنها تستطيع تربية الدواجن “.
وكشفت الوزيرة أنها وبواسطة قاعدة البيانات المعلوماتية المتوفرة لدى الوزارة إستطاعت جلب تاريخ الاسرة وثبت أن سيدة الامطار حصلت على قرض سابق من أجل تربية الدواجن قائلة ” إكتشتفت أنها أخدت قرض قبل كده وسألتها سيبتي بني سويف ليه ؟ قالت جرينا ورا الرزق فعرضت عليها العودة إلى هناك “.
وقالت الوزيرة المشكلة ليست في الشقة الايجار لانها عقب توفير الشقة ستحتاج السيدة إلى مصدر للانفاق على مناحي الحياه المختلفة وحتى المواصلات ومن ثم إرتأينا عودتهما لبني سويف خاصة أن زوجها عمره 48 عاماً واصغر منها بنحو 15 عاماً بما يعني أنه لازال لديه القدرة على العمل خاصة وأنه لديه الرغبة في العودة لبني سويف والمشكلة الاسايسية لهم كانت ضيق الرزق في محافظة بني سويف ” .
وكشفت الوزيرة أنها عندما عرضت على سيدة الامطار توفير مشروع دواجن لها كان رد فعلها الموافقة وقالت ” عظمة على عظمة ” وعندما سمع زوجها بذلك تمسك بفكرة العودة لبني سويف وقال ” لاأريد البقاء في القاهرة عاوز ارجع بني سويف ” .
واوضحت الوزارة أن الهدف الرئيسي لهجرة الكثيرين من محافظاتهم هي ضيق العيش الامر الذي يضطرهم للقدوم للقاهرة ويكون الخيار أمامهم السمكن في العشوائيات وتابعت : ” الفكرة أنهم يفضلوا في بلادهم وبيتعرضوش لسكن العشوائيات ويفضلوا معززين مكرمين وإحنا ندعمهم..وسنوفر لها معاش شهري وعلاجها وهذا حقها على الدولة بالاضافة لمشروع تستطيع التكسب منه أما زوجها فلازال في سن العمل وسنقوم بإعداد كشك له ” .