وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتل تصنف حركة حماس تنظيما إرهابيا

كتب وجدي نعمان

أدرجت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل، حركة “حماس” على قائمة الإرهاب، وأعلنت أن أنصار الحركة قد يواجهون ما

يصل إلى 14 عاما في السجن.

وقالت صحيفة “الغارديان” البريطانية إن باتيل ستعلن عن هذا القرار في خطاب ستلقيه مساء اليوم الجمعة في العاصمة

الأمريكية واشنطن خلال مؤتمر حول الأمن، مشيرة إلى أنه بموجب القرار فإن أي شخص يعبر عن دعمه لـ”حماس” أو يرفع

علمها أو يرتب لقاءات لها، قد يواجه عقوبة السجن الفعلي لمدة قد تصل إلى 14 عاما.

 
وأعربت الوزيرة البريطانية في تصريح للصحافيين عن أملها في أن “تساعد هذه الخطوة التي ستطرح على البرلمان الأسبوع القادم لإقرارها، على مكافحة اللاسامية وحماية الجالية اليهودية”، مشيرة إلى أن بلادها اتخذت وجهة نظر مفادها أنه “لم يعد بإمكانها الفصل بين الجناحين العسكري والسياسي للحماس، وأن القرار يستند إلى معلومات استخبارية تؤكد ارتباطها بالإرهاب”.
 

يذكر أنه سبق للسلطات البريطانية ان قامت بتصنيف الجناح العسكري للحركة منظمة إرهابية