وزير التعليم العالى يفتتح فعاليات ورشة عمل مناقشة تطبيق الدلائل الاسترشادية المصرية لجراحة المسالك البولية

كتب احمد محمد
وزير التعليم العالى يفتتح فعاليات ورشة عمل مناقشة تطبيق الدلائل الاسترشادية المصرية لجراحة المسالك البولية
افتتح د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى أمس الثلاثاء فعاليات ورشة عمل مناقشة تطبيق الدلائل الاسترشادية المصرية لجراحة المسالك البولية، بحضور د. محمود المتينى رئيس جامعة عين شمس، د. عادل عدوى رئيس الجمعية الطبية المصرية، د.رفيق الحلبي رئيس الجمعية المصرية لأبحاث المسالك البولية،د.شريف مراد مقرر لجنة الدلائل الاسترشادية المصرية لجراحة المسالك البولية، ونخبة من الأساتذة فى تخصص المسالك البولية، وذلك بأحد الفنادق الكبرى بالقاهرة.
فى بداية كلمته، هنأ الوزير أسرة منظومة جراحة المسالك البولية بصدور الدلائل الاسترشادية لهذا التخصص المهم، متمنيًا لهم دوام التوفيق والسداد، مؤكدًا أهمية تواصل الجهود في مجال صياغة وتطبيق دلائل استرشادية وطنية في شتى التخصصات الطبية في مصر.
 
وأشار د.عبد الغفار إلى أن إصدار دلائل استرشادية مصرية للتخصصات الطبية خطوة شديدة الأهمية فى تحقيق تعاون مثمر بين المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية والجمعية المصرية لأبحاث المسالك البولية، لافتًا إلى صدور قرار وزاري في أكتوبر ٢٠١٩ بتشكيل لجنة متخصصة تتبع المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية تضم ١٤ لجنة فرعية؛ لوضع الدلائل الاسترشادية لجراحة المسالك البولية تضم في عضويتها نخبة من كبار الأساتذة والعلماء المتخصصين في هذا المجال من كافة المؤسسات الطبية في جمهورية مصر العربية.
وأشاد الوزير بجهود الجمعية المصرية لأبحاث المسالك البولية لمواكبتها كافة المتغيرات، والضوابط العالمية فى مجال وضع الدلائل الاسترشادية لتخصص المسالك البولية، مؤكدًا أنه مثال يحتذى به على مستوى كافة التخصصات الطبية.
ووجه د.خالد عبد الغفار بأهمية صدور الدلائل الاسترشادية لباقي التخصصات الطبية، مؤكدًا دعم كافة الجهود الهادفة للوصول إلى التطبيق الكامل لهذه الدلائل على مستوى الجمهورية، مشيرًا إلى استمرار التعاون المثمر بين كافة الجهات المعنية للوصول بالقطاع الطبي في مصر إلى أفضل مستوى.
وفى ختام كلمته، أعرب الوزير عن أمله في أن تقدم أصغر منشأة طبية فى أطراف مصر نفس جودة وكفاءة الخدمة المقدمة فى أكبر المنشآت الطبية العاملة في الدولة، وذلك من خلال تأهيل وتدريب الكوادر الطبية لتقديم خدمة صحية متميزة للمواطنين.
ومن جانبه أكد د. عادل عدوى أن هذا المشروع من المشروعات الأساسية التي عملت عليها الجمعية، لوضع دليل لممارسة المهنة بأساسيات مبنية على الدلائل العلمية وبالاستعانة بالدلائل الاسترشادية العالمية، وبما يتناسب مع طبيعة المجتمع المصري والإمكانيات المتاحة في جميع الجامعات المصرية والمستشفيات التعليمية والمراكز الطبية المتخصصة. 
كما أشار د. رفيق الحلبي إلى أن الدلائل الاسترشادية بمثابة مرجع هام لكافة أطباء المسالك البولية فى مصر والوطن العربى، مضيفًا أنه سيتم تحديث كتاب الدلائل كل عامين لإضافة أية معلومات جديدة فى هذا التخصص. 
ومن جانبه، أوضح د. شريف مراد أن اللجنة التى وجه السيد الوزير بتشكيلها بدأت عملها فى نوفمبر ٢٠١٩ كنموذج لتضافر جهود الجمعية المصرية لأبحاث المسالك البولية والمجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية تحت دعم الجمعية الطبية المصرية، مشيرًا إلى الجهود الكبيرة التى قامت بها اللجنة لإصدار الدلائل، وما انبثق عنها من مجموعات عمل بلغت حوالى ٨٥ أستاذًا وباحثًا من مختلف الجامعات والمؤسسات الطبية فى هذا التخصص لكتابة الدلائل الاسترشادية، مضيفًا أنه تم إصدار النسخة الأولى من كتاب (الدلائل الاسترشادية المصرية لجراحة المسالك البولية) فى شهر مايو ٢٠٢١.