فن ومشاهيروميديا

وفاء الكيلاني لم أخضع لعمليات التجميل و تكشف حقيقة طلاقها

كتب وجدي نعمان

حسمت الإعلامية وفاء الكيلاني حالة الجدل التي أثارتها جلسة التصوير الأخيرة ، والتي تكهن البعض عن خضوعها لعمليات التحميل ، حيث تخلصت من تأثير نفخ الشفاه وبدا مظهرها طبيعياً أكثر، إلا أن حاجبيها أصبحا أكثر امتلاء وشعرها مائلاً إلى اللون البني ووصل إلى حدود الكتفين.

أوضحت وفاء أن تغير شكلها في جلسة التصوير لا يعود إلى خضوعها إلى عملية تجميل، ولكن بسبب الماكيير الذي تعاونت معه وكان يتمتع بقدر كبير من المهارة.

أكدت وفاء الكيلاني أنها لا تمانع الخضوع لعملية تجميل وهو ما ستفعله قريباً، قائلة: “شكلي متغير بسبب الماكيير الشاطر، لسه معملتش عمليات تجميل لكن قريباً إن شاء الله ، انا لا اخجل من الاعتراف ببعض الإجراءات التجميلية التي خضعت لها، مشيرة إلى أنها خضعت بالفعل لعملية في جفن العين، متابعة: “عملت جفن عيني مش مشكلة، احنا مش في زمن لو الواحد عمل حاجة هتبقي مصيبة”.

يذكر ان خضوع وفاء الكيلاني لعمليات تجميل لم تكن هي الشائعات الوحيدة التي أحاطت بها خلال الفترة الماضية، فشائعات انفصالها عن زوجها الفنان السوري تيم حسن تتردد من وقت لآخر على الرغم من تجاهل الثنائي الرد عليها.

وعن غيابها عن الشاشات أكدت أنه قد يطول كون البرامج التي تعرض عليها لا ترضيها وقالت: “الحقيقة حاليًا لا يوجد أي برامج، فالمعروض عليّ لا يرتقي لما أريده بصراحة، سأنتظر قليلاً”.

وعن الأخبار التي تترد بين الحين والآخر عن انفصالها عن زوجها تيم حسن، قالت وفاء الكيلاني: “لا يوجد رد، الرد أن حياتنا الخاصة خاصة بنا، الحمد لله ربنا يخليهولي وميحرمنيش منه وبإذن الله نحن مكملين لآخر العمر”.

وكشفت إنها لم تتعلم الأكلات السورية لأنها لا تجيد الطبخ لكنها تحاول إرضاء زوجها بطرق أخرى قائلة: “أرضيه بكل الطرق لكن لن أدعي أنني تعلمت الأكلات السورية أنا مش شاطرة في المطبخ لكن أحاول على قدر ما أستطيع”.

وعن رأيها في مواقع التواصل الاجتماعي وتأثيرها قالت: “مواقع التواصل الاجتماعي فتحت إعلام مختلف بقى التأثير السلبي يعادل التأثير الإيجابي ولا أريد أن أكون متشائمة الموضوع أصبح صعبًا ويحتاج قواعد وقوانين وهذا شيء صعب لأن مواقع التواصل الاجتماعي سماء مفتوحة”.

اعلان

زر الذهاب إلى الأعلى