أخبارالسياسة والمقالات

وفاة لقاء فتاة فيصل

كتب وجدي نعمان

كشفت مؤسسة معانا لإنقاذ إنسان، عبر صفحتها الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي، عن  وفاة لقاء مشردة فيصل، المعروفة إعلاميا بـ فتاة فيصل.

وفي وقت سابق كشف محمود وحيد، رئيس مؤسسة معانا لإنقاذ إنسان، تفاصيل جديدة بشأن لقاء مشردة فيصل المعروفة إعلاميًا بـ فتاة فيصل، والتي تصدرت قصتها مواقع التواصل الاجتماعي خلال الفترة الماضية.

وقال محمود وحيد، رئيس مؤسسة معانا لإنقاذ إنسان، في تصريحات خاصة لـ القاهرة 24، إن هناك حراكا كبيرا من قبل مجلس الوزراء؛ لعلاج فتاة فيصل، ممثلة في منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة، وزارة الصحة والسكان ووزارة التضامن الاجتماعي، مؤكدًا أن جميع الجهات الحكومية تتحرك، لإيداعها مستشفى حكوميا بالتنسيق مع الأهل، وذلك بعد تصالح الطرفين، موضحًا أن الفتاة موجودة الآن بأحد المستشفيات الخاصة، مردفًا: نسقنا مع أهل الفتاة، ودخلت مصحة خاصة، والآن جار التنسيق مع وزارة التضامن الاجتماعي ليتم إلحاقها بمستشفى حكومي لتحصل على علاجها كاملًا على نفقة الدولة.

وفي وقت سابق أصدرت الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، توجيهًا إلى فريق التدخل السريع المركزي، وذلك من أجل إنقاذ شابة تدعى لقاء؛ تبلغ من العمر 24 عامًا، وكانت تعيش بلا مأوى في شارع فيصل بمحافظة الجيزة، حيث أنها كانت تفترش الجزيرة الوسطة بالرصيف، وتعاني من بعض الصدمات والمشكلات النفسية والاجتماعية، وبعد ذلك تم نقل الشابة إلى دار الرعاية.

وقالت الشابة لقاء: أنا كنت عايشة في الشارع وكنت خايفة جدًا، وكان في ناس بتضربني بالكورباج، وكنت دايمًا بجري وأصوت منهم في الشارع، ومن بعد ما جيت دار الرعاية هنا، وأنا حاسة إني في أمان، وكل حاجة كنت عاوزاها اتوفرتلي، ومبقتش عاوزة أي حاجة تاني.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى