وكيل وزارة الصحة بالشرقية يشارك في تشييع جثماني شهيدي الواجب والوطن من مسجد الفتح بمدينة الزقازيق

كتب احمد محمد
وكيل وزارة الصحة بالشرقية يشارك في تشييع جثماني شهيدي الواجب والوطن من مسجد الفتح بمدينة الزقازيق
شارك السيد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، في الجنازه العسكرية والشعبية المهيبة، والتي تقدمها معالي الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، والسيد اللواء محمد والي مساعد وزير الداخلية مدير أمن الشرقية، لتشييع جثمان شهيدي الواجب والوطن البطل المقدم أحمد جابر نصار، والرائد البطل عبدالرحمن عادل عبدالرحمن، واللذان استشهدا أثناء تأدية عملهم، وواجبهما الوطني بمحافظة الإسماعيلية.
قام معالي المحافظ يرافقه وكيل وزارة الصحة بمصافحة أسرة الشهيدين، مقدماً واجب العزاء والمواساه لأسرتيهما ولأهالي مركز الزقازيق، مؤكدا أننا لن ننسي شهداء الواجب والوطن وستظل ذكراهم في أذهاننا خالدة تقديراً لما قدموه من تضحيات غالية ودماء ذكية روت أرض الوطن دفاعا عن أمنه وإستقراره.
كما أعرب محافظ الشرقية عن بالغ تعازيه ومواساته لأسرتي الشهيدين ضحية الواجب الوطني، داعياً المولي عز وجل أن يتغمدهما بواسع رحمته وأن يسكنهما فسيح جناته ويلهم أسرتيهما الصبر والسلوان.
كما يتقدم الدكتور هشام مسعود بخالص العزاء والمواساة للدكتور عادل عبد الرحمن أستشاري الجراحة بمستشفي الزقازيق العام، في استشهاد نجله الرائد البطل عبدالرحمن عادل، مشيداً بدور رجال الشرطة، الذين ضربوا أروع المثل في الفداء والتضحية، لحفظ الأمن والآمان، والتصدي للعناصر الاجرامية والقضاء علي البؤر الإرهابية التي تهدد أمن وإستقرار البلاد.