يوميات فشار يكتبها وجدي نعمان

78

انه كان يوم شق ومتعب

جاني مجموعه من بلاد مختلفه لحل عده مشاكل

المشكله الاولي بناء مستشفي لاحد البلاد فاخرجت تلفوني المحمول من جيبي علي الفور وكلمت صديقتي وزيره الصحه وبعد السلامات وافقت علي الفور وبدون تردد لبناء المستشفي

كما اتصلت علي وزير التربيه والتعليم صديقي الغالي لبناء مدرسه وبدون تردد وافق علي الفور ببناء مجموع مدارس لهؤلاء .

كما اتصلت بوزير الشباب الرياضه لبناء مركز شباب ولان رقمي مسجل عنده رد علي الفور وامر ببناء مركز شباب ومجمع ملاعب

وايضا اتصلت بوزير النقل لرصف احد الطرق لمجموعه اخري والحمد الله وافق علي الفور وبدون تردد

والحمد الله انهم جميعا خرجو سعداء يبتسمون ويدعون لي ان واقف بجوارهم وشبكه علاقتي استخدمها في خدمه هؤلاء الناس

ولم يعلم احد منهم ان قلبي يبكي علي المحمول الذي اتصلت منه لانه محروق منذ يومين