وكيل وزارة الصحة بالشرقية يثمن جهود الدولة في الحدث العالمي لموكب ملوك مصر القدماء والذي يفتخر به كل المصريين

23

كتبت .ناريمان محروس

وكيل وزارة الصحة بالشرقية

 يثمن جهود الدولة في الحدث

 العالمي لموكب ملوك مصر

 القدماء والذي يفتخر به كل

 المصريين 

 

يتقدم السيد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بخالص التحية والتقدير، للقيادة السياسية فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، علي الجهود المخلصة المبذولة لوطننا الغالي، والتأكيد علي مكانة مصر أمام كافة دول العالم، والتي تنتظر بشغف حدث عالمي فريد من نوعه علي أرض مصرنا الحبيبة، وهو الموكب المهيب لملوك مصر القدماء والذين صنعوا الحضارة الخالدة والتي بهرت ومازالت تبهر عقول العالم أجمع، والذي يعد فخر لكل مصري يعتز بوطنه.

وأوضح الدكتور هشام مسعود بأن وزارة السياحة والأثار أعلنت بإنطلاق الحدث العالمي خلال دقائق تزامناً مع غروب شمس اليوم السبت، والذي علي آثره تتجه أنظار العالم إلى القاهرة، تزامنًا مع بدء تحرك موكب المومياوات الملكية من المتحف المصري بميدان التحرير إلي المتحف القومي للحضارة بالفسطاط، ليعلن عن مغادرة 22 مومياء تعود إلى عصور الأسر الـ«17 و18 و19 و20»، بينها مومياوات الملوك «رمسيس الثانى، سقنن رع، تحتمس الثالث، سيتى الأول، حتشبسوت، ميريت أمون، أحمس وزوجته نفرتارى»، وسيشارك في هذا الحدث عدد من كبار الشخصيات الدولية، والأمين العام لمنظمة السياحة العالمية، على رأس وفد من المنظمة.

كما يتقدم وكيل وزارة الصحة بالشرقية بالشكر لجميع القيادات والزملاء بوزارة الصحة، وعلي رأسهم معالي الأستاذة هاله زايد وزيرة الصحة والسكان، لجهودهم المبذولة في التأمين الطبي لهذا الحدث العالمي، وتطبيق كافة الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية أثناء فعاليات الحدث العالمي، خاصةً في ظل الظروف الراهنة، للحفاظ علي صحة المواطنين، أسوة بما تم أثناء تنظيم مونديال كرة اليد والاحتفالات الكبري خلال الفترة السابقة، حيث يرتقب المتابعون، موعد إنطلاق الموكب المهيب لنقل الـ22 مومياء الملكية عبر شوارع القاهرة، ومن المفترض أن يستغرق الموكب ما بين 40 دقيقة إلى 45 دقيقة، للوصول من المتحف المصري إلى متحف الحضارة، وستتم إزاحة الستار عن الكباش التي تتوسط الميدان، وإضاءتها مع المسلة وجميع عمارات وواجهات الميدان، كما سيتم إطلاق أعيرة نارية عند انطلاق الموكب تحيةً للملوك العظماء، ويمر الموكب في مسيرته عبر كورنيش النيل وسور مجرى العيون، وتتقدمه خيول وعجلات حربية، بالإضافة إلى استعراضات فنية، بمشاركة مجموعة من مشاهير الفنانين.

والجدير بالذكر أن المجلس الأعلي للآثار وجه منذ عدة أيام بدخول الأطباء المصريين وجميع الأطقم الطبية “الجيش الأبيض” وأسرهم بحد أقصي ٣ مرافقين مجاناً لكافة المناطق الأثرية والمتاحف المفتوحة للزيارة بعد تقديم إثبات الشخصية، تقديراً للدور البطولي للأطباء وجيش مصر الأبيض خط الدفاع الأول عن صحة وسلامة المواطنين، وخاصة خلال الظروف الاستثنائية الراهنة في مجابهة فيروس كورونا المستجد كوفيد١٩.